الخسائر المادية والظلام الدامس يخرجان ساكنة حي أولاد بوطيب للاحتجاج على مكتب الكهرباء وباشوية الناظور


الخسائر المادية والظلام الدامس يخرجان ساكنة حي أولاد بوطيب للاحتجاج على مكتب الكهرباء وباشوية الناظور
ناظورسيتي: ع – ك / حمزة حجلة

نظم مواطنون يقطنون بحي أولاد بوطيب الفوقاني، اليوم الاثنين، وقفة احتجاجية، قبالة باشوية مدينة الناظور، للمطالبة بإصلاح أعطاب شبكة الكهرباء بعد تعرضهم لخسائر جسيمة جراء الانقطاعات المتكررة.

وقال محتجون، إنهم سئموا من الوعود الكاذبة، إذ بالرغم من التزام السلطات و المكتب الوطني للكهرباء في وقت سابق بإصلاح هذه الأعطاب، فقد عاد المشكل ليتكرر وبشكل يومي، ما عرقل مصالح التجار وملاك المحلات والمخابز.

وأكد مشارك في الموعد الاحتجاجي المذكور، أن مريضا يستعين بجهاز التنفس في منزله أصبح مهددا بالموت بسبب الانقطاعات المتكررة والتي تدوم أحيانا أزيد من 24 ساعة.

ووقع المحتجون عريضة احتجاج، وضعوها على مكتب عامل إقليم الناظور والمدير الإقليمي للمكتب الوطني للكهرباء، طالبوا فيها بإيجاد حلول مناسبة للمشكل عوض الالتجاء للترقيع الذي سئمت منه الساكنة.

وأردف المحتجون في مراسلتهم ’’يؤسفنا أن نبلغكم أن شبكة الكهرباء تتعرض للانقطاعات المتكررة أيام المطر والرياح وفي الحالات العادية، ما يجعل الساكنة تعيش في ظلام دامس لأكثر من 24 ساعة‘‘.

وأضافت الشكاية ’’هذه الانقطاعات تكررت يوم منذ صباح 13 دجنبر إلى غاية اليوم الموالي، ما ادى إلى اتلاف العديد من الآلات الكهرو منزلية لبعض الساكنة‘‘.

إلى ذلك، فقد ردد المحتجون شعارات مناوئة للمكتب الوطني للكهرباء، الذي اعتبروه مؤسسة همها الوحيد هو اثقال كاهل الأسر بمصاريف الفاتورات الشهرية دون تقديم خدمات ذي جودة.






























تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح