الحنودي یحتفل بإعفاء الوالي اليعقوبي قبل صدور القرار ویتھمه بزرع الفتنة في الحسيمة


الحنودي یحتفل بإعفاء الوالي اليعقوبي قبل صدور القرار ویتھمه بزرع الفتنة في الحسيمة
ناظورسيتي | متابعة

استبق مكي الحنودي رئیس مجلس جماعة لوطا بالحسیمة الأحداث، عبر الاحتفاء بقرار إعفاء والي جھة طنجة الحسیمة محمد الیعقوبي، حتى قبل تأكید الخبر أو صدور قرار بھذا الخصوص.

الحنودي استناد في تدوينته لأنباء متصاعدة عن إعفاء الوالي الیعقوبي، في إطار ما أصبح یعرف بـ "الزلازل السیاسي" الذي أعقب الكشف عن تقریر المجلس الأعلى للحسابات، حول مشروع الحسیمة منارة المتوسط وما شابه من اختلالات وتقصیر، حسم بنفسه الأمر مؤكدا خبر إعفاء الوالي ضمن المسؤولين الإداريين الواردين باللائحة.

وأضاف رئيس جماعة لوطا أن "إعفاء" الیعقوبي غیر كاف وبأنه قرر اللجوء إلى القضاء، متھما الوالي بمعاكسة جماعة لوطا، فضلا عن محاصرته شخصیا وإحراجه أمام المجلس وساكنة الجماعة التي يرأس مجلسها، ولم يكتفي الحنودي بما سبق بل شن ھجوما على الوالي معتبرا أنه "أكبر فتان" بالجھة، كما حمله مسؤولیة تأجیج الأوضاع في الحسیمة، وبأنه شخص "ینتقم بحقد وصبیانیة".

حري بالذكر أن مجموعة من التحلیلات والتسریبات "غیر مؤكدة" تحدثت عن إعفاء الیعقوبي، ضمن 14 إداریا، تمت الإشارة لھم دون تسمیتھم من قبل الدیوان الملكي.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح