الحكومة تغلق المطاعم والمقاهي والمتاجر وتحظر التنقل ليلا


ناظورسيتي -و. م. ع.

قررت الحكومة اعتماد عدة إجراءات احترازية للوقاية من فيروس كورونا ابتداء من بعد غد الأربعاء (23 دجنبر 2020) ابتداء من التاسعة ليلا، مدة ثلاثة أسابيع.

وتتمثل هذه التدابير، التي أقرّتها الحكومة بناء على توصيات اللجنة العلمية والتقنية بضرورة تعزيز إجراءات حالة الطوارئ الصحية والاستمرار في التقيد بالتدابير والإجراءات الضرورية للتصدي لفيروس كورونا.

ومن هذه الإجراءات: إغلاق المطاعم والمقاهي والمتاجر والمحلات التجارية الكبرى في الثامنة (8) مساء.

كما قرّرت الحكومة حظر التنقل الليلي على الصعيد الوطني، يوميا من التاسعة ليلا إلى السادسة صباحا، باستثناء الحالات الخاصة.

واتخذت حكومة العثماني أيضا قرارا يقضي بمنع الحفلات والتجمعات العامة أو الخاصة.

وتقرّر أيضا الإغلاق الكلي للمطاعم طيلة ثلاثة (3) أسابيع في كل من الدار البيضاء ومراكش وأكادير وطنجة.

وسيتم الإبقاء على جميع التدابير الاحترازية المعلن عنها سابقا.



وكانت السلطات المغرببة قد أعلنت، أمس الأحد، تعليق الرحلات الجرية مع بريطانيا في ظل تفاقم الوضع الوبائي فيها بعد اكتشاف سلالة جديدة من فيروس كورونا المستجد، وُصف بأنه "أكثر سرعة في الانتشار" من السلالة الحالية.

وسيتم تفعيل القرار، وفق ما أفادت الحكومة في بلاغ، ابتداء من ليلة الأحد 20 دجنبر الجاري.

واتّخِذ هذا القرار، وفق بلاغ الحكومة، في إطار التدابير الاستعجالية المتخذة للحفاظ على سلامة الأشخاص وحمايتهم وحد تفشّي كورونا.

ويأتي ذلك بعدما انضمت إيطاليا وفرنسا وألمانيا وبلجيكا وهولندا وإيرلندا إلى قائمة الدول التي أعلنت حظر السفر من وإلى بريطانيا، إضافة إلى بلجيكا والكويت.

وكان وزير الصحة البريطاني، مات هانكوك، قد أعلن تشديد القيود في العاصمة لندن وجنوب شرقي إنجلترا إلى درجة "أكثر صرامة" قبيل عيد الميلاد.

وقرّرت حكومة جونسون اعتماد هذا الإجراء بسبب تفشي السلالة الجديدة من الفيروس وخروجها عن السيطرة ووجود حاجة إلى ردعها من خلال اعتماد التباعد الاجتماعي المشدد.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح