الحكومة تحدد أسعار البيع القصوى للمطهرات الكحولية بالتقسيط


متابعة

أصدرت وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، صباح يومه الثلاثاء، الأثمنة الخاصة ببيع المطهرات الكحولية بالتقسيط في الصيدليات، التي باتت تباع بأثمنة خيالية في ظل انتشار فيروس “كورونا” القاتل، وذلك بعد المناقشة مع مجلس المنافسة.

وحسب ما تم نشره بالجريدة الرسمية، فإن ثمن القنينة من حجم 50 ميلمترا أو أقل هو 300 درهم؛ وهو ما يفسر أن 15 درهما كسعر أقصى للقنينة من حجم 50 ملل.

وعن القنينة ذات الحجم أكثر من 50 وإلى غاية 100 ميلمترا، فقد تم وضع لها سعر 200 درهم؛ أي 20 درهما كسعر أقصى للقنينة الواحدة من حجم 100 ملل، فيما حددت الوزارة المعنية، أن ثمن القنينة الأكثر من 100 وإلى غاية 300 ميليلتر هو 117 درهما؛ أي 35 درهما كسعر أقصى للقنية الواحدة من حجم 300 ملل.

وأكدت الوزارة في الجريدة الرسمية، أن قنينة أكثر من 300 إلى غاية لتر واحد ستباع بثمن 105 دراهم؛ أي 105 دراهم كسعر أقصى للقنينة الواحدة من حجم لتر واحد، وأن قنينة أكثر من لتر بـ 70 درهما؛ أي 140 درهما كسعر أقصى للقنينة الواحدة من حجم 2 لتر.

وأفاد المجلس أن الأسعار المعلن عنها بالنسبة للمطهرات الكحولية، وحتى الكمامات تبقى مؤقتة، وصالحة لمدة ستة أشهر، مشددة أن المدة الزمنية السالفة الذكر قد يتم تمديدها.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح