NadorCity.Com
 






الحسيمة.. منزل لممارسة الرقية الشرعية يقلق ساكنة جماعة إمزورن


الحسيمة.. منزل لممارسة الرقية الشرعية يقلق ساكنة جماعة إمزورن
ناظورسيتي:س.ر

عبر عدد من ساكنة امزورن عن امتعاضهم وانزعاجهم من تواجد منزل بحي بركم بطريق تماسينت بجماعة امزورن يستخدم مقرا لما بات يعرف بالرقية الشرعية، من طرف أحد الرقاة خارج القانون والشرعية.

واشتكى السكان من تصرفات مستغل المنزل الذي يقدم نفسه راقيا شرعيا يداوي الزبناء من جميع الأمراض، يشتغل بالنهار الى آخر الليل بصوت جهور مزعج يقلق راحة السكان، يستيقظ على وقعه أطفال الجيران في كوابيس مرعبة جعلت الرعب يلازمهم، خوفا من أشباح الجن التي تلاحقهم، وهم يستحضرون الأصوات المزعجة التي تصدر من زبناء أو ضحايا الراقي وهم يصرخون بكل ما أوتوا من قو ة تضيف احدى المصرحات لهبة بريس .

وقد بادر بعض السكان المجاورين لهذه “المصحة” الخارجة عن القانون والمشروعية يستعطفون الراقي لخفض الأصوات المزعجة وتجنب الاشتغال ليلا، غير أن الراقي رفض التجاوب مع الساكنة، بدعوى أن الجن يأبى الخروج من الضحية إن لم يعنفه بالتلاوة الجهورة، وأن زبناءه لا يملكون من أمرهم شيئا عندما يصرخون بأصوات مرعبة وإنما الجن الذي يسكنهم هو الذي يصرخ.



1.أرسلت من قبل حوحو في 07/01/2019 14:29 من المحمول
هناك راقي اخر خطير علىالساكنة شارع 15رقم3الطابق3 من فضلكم ارجوكمانه خطير على الساكنة

2.أرسلت من قبل جوهرة الريف في 07/01/2019 22:07 من المحمول
العديد من روقات الوهابية الشيطانية تستروا بمدينة ازغنغان وخاصة بالحي العمالي وقرب مسجة الكوبنية والمناطق المجاورة لها هذه تسمى رقية شيطانية اي رقية شرعية شيطانية وبالاحرى جنسية

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

حوليش يسائل وزير التربية الوطنية حول إدماج الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد

إصابة شخصين بجروح متفاوتة الخطورة إثر حادثة سير بسلوان

شاهدوا.. أشغال تهيئة منتزه الطيور ببحيرة مارتشيكا تصل مراحلها الأخيرة

عبد القادر سلامة يجري مباحثات بكونغرس غواتيمالا

وزارة أمزازي تهدد متضامنين مع الأساتذة المتعاقدين بالقانون الجنائي

الحكومة تطمئن المغاربة بشأن وفرة المواد الغذائية خلال رمضان القادم

وفاة شخص داخل حافلة قادمة من طنجة إلى الناظور والأمن يفتح تحقيقا