الحسيمة: حشود غفيرة تشيع جثمان والد المعتقل الحراكي إلياس الحاجي وسط حضور أمني مكثف


الحسيمة: حشود غفيرة تشيع جثمان والد المعتقل الحراكي إلياس الحاجي وسط حضور أمني مكثف
ناظورسيتي

شاركت حشود غفيرة من أبناء مدينة الحسيمة والبلدات المجاورة، نهار اليوم الثلاثاء، في تشييع جثمان والد المعتقل على ذمة حراك الريف "إلياس الحاجي" القابع بسجن "عكاشة" بالدار البيضاء.

وحسب مصادر محلية، فقد انطلق موكب مهيب مؤثث للجنازة من مسجد "غينيا - السدراوي" بمدينة الحسيمة إلى مقبرة "المجاهدين" بأجدير، وذلك مشيا على الأقدام.

وتقدّم موكب الجنازة المعتقل إلياس الحاجي الذي رخّصت لـه النيابة العامة، بغية حضور مراسيم عملية دفن والده الذي وافته المنية قبل يومين، وقد بدا متأثرا للغاية برحيل والده.

وكان لافتا الحضور المكثف لعناصر الأمن التي شددت المراقبة على المعتقل إلياس الحاجي، بحيث ما إنْ أنهى عملية دفن جثمان والده، عجّلت بنقله إلى سجن "عكاشة"، من مطار العروي بإقليم الناظور.

هذا، وعقب عملية الدفن مباشرة، تعالت حناجر الحاضرين بالجنازة، بعدد من الشعارات الصاخبة، مطالبين خلالها بإطلاق سراح كافة المعتقلين على خلفية حراك الريف والقابعين بسجن "عكاشة" وغيره من السجون.






















تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح