الحسيمة.. المصابة الأولى بفيروس كورونا المنحدرة من إقليم الدريوش تتماثل للشفاء وتغادر مستشفى امزورن


الحسيمة.. المصابة الأولى بفيروس كورونا المنحدرة من إقليم الدريوش تتماثل للشفاء وتغادر مستشفى امزورن
متابعة

علمت ناظورسيتي من مصدر موثوق، أن مدينة الحسيمة سجلت مساء اليوم الثلاثاء 21 أبريل الجاري، حالة شفاء ثانية من فيروس كورونا، بعدما أكد التحليل المخبري الثاني نتائج الأولى والتي كانت سلبية.

وبحسب ذات المصدر، فإن حالة الشفاء هي لسيدة في الـ63 من عمرها، تنحدر من جماعة "ثسافت" بإقليم الدريوش، كانت تتلقى العلاج بمستشفى القرب بإمزورن بعد التأكد من إصابتها بفيروس كورونا.

وأضاف نفس المصدر، أن التحليل المخبري الأول لهذه السيدة كانت نتائجه سلبية، ثم أكد التحليل المخبري الثاني هذه النتيجة، لتكون هذه الحالة قد شفيت شفاء تاما، تبعا للبرتوكول المعتمد من طرف وزارة الصحة في التعاطي مع حالات الشفاء من الوباء.

ومن جهة أخرى فإن السيدة التي تماثلت للشفاء القادمة من العروي والقاطنة بالديار البلجيكية، تسببت في إصابة 10 أفراد من أسرتها بجماعة "ثسافت"، وكلهم يتلقون العلاج بالمستشفى الحسني بالناظور.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح