الجيش الأبيض في خطر.. كورونا تصيب ممرضين في قسم الإنعاش بمستشفى الحسني


ناظورسيتي - متابعة

قال الدكتور عبد الواحد الوزاني، رئيس قسم الإنعاش والتخدير بمستشفى الحسني، أن العديد من الممرضين في قسم الإنعاش أصيبوا بفيروس كورونا بمستشفى الحسني منذ ظهور الوباء بالإقليم

وأضاف الدكتور في تصريح لناظورسيتي، أنه حاليا يتواجد ممرضان اثنان في قسم مرضى كوفيد19، يتلقون العلاج بعد إصابتهما بالفيروس التاجي، حيث كانا يشتغلان في قسم الإنعاش والتخدير الخاص بالحالات الحرجة لمرضى كورونا

وأكد الدكتور أن المستشفى يعاني من نقص حاد في الموارد البشرية، خصوصا مع ارتفاع الحالات الحرجة، إضافة لإنهاك الجسم الطبي بالمستشفى بعد ضغط متواصل منذ ظهور الوباء بالناظور

وقال الدكتور أن المغرب قد فقد خمسة أطباء إنعاش منذ ظهور الوباء بعد إصابتهم بفيروس كورونا، إضافة لعشرات الممرضين والأطر الطبية وشبه الطبية التي أصيبت بالوباء خلال أدائها للعمل



وأعلنت وزارة الصحة في حصيلتها اليومية، أن إقليم الناظور سجل اليوم الثلاثاء 183 حالة تأكد إصابتها بفيروس كورونا المستجد بعد إجراء التحاليل المخبرية لها، باعتبارها أعلى حصيلة للإصابات الجديدة بالوباء سجلت بالإقليم منذ أنتشاره.

ولم تعرف الحالة الوبائية بالناظور، تسجيل أي حالة شفاء بين المصابين بالفيروس، من الذين يتابعون بروتوكول العلاج بالمستشفى الحسني وبمنازلهم.

أما فيما يخص الوفيات، أعلنت الوزارة أن الإقليم سجل حالتي وفاة بسبب الفيروس التاجي، خلال الأربع وعشرين ساعة الماضية.

هذا وقد عرفت الحالة الوبائية بالإقليم، ارتفاعا "خطيرا" في عدد الحالات المصابة والوفيات، خاصة خلال الأسبوعين الماضيين، ما يستدعى مزيدا من الحيطة والتقيد بالتدابير الوقائية.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح