الجالية المقيمة بالخارج تحول 28 مليار درهم إلى المغرب


ناظورسيتي: متابعة

كشف رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، عن قيمة التحويلات المالية، لمغاربة العالم نحو المغرب خلال العام 2020 والتي تزامنت مع جائجة كورونا .

وقال العثماني في جلسة المساءلة الشهرية بمجلس المستشارين، أمس الثلاثاء، إن الأزمة التي رافقت جائحة كورونا، لم تمنع الجالية المغربية من “دعم المغرب اقتصاديا”، حيث ارتفعت تحويلاتهم المالية ب5 في المائة سنة 2020، فيما بلغت خلال النصف الأول من السنة الجارية، 28 مليار درهم، في الوقت الذي لم تتجاوز فيه 19 مليار درهم في نفس الفترة من العام الماضي.

واعتبر رئيس الحكومة، أن تحويلات مغاربة دعمت بشكل كبير رصيد المغرب من النقد الأجنبي وباتت تشكل المصدر الثاني للعملة الأجنبية.

وكان مكتب الصرف، قد أفاد بدوره بأن التحويلات المالية للمغاربة المقيمين بالخارج تجاوزت 28,8 مليار درهم برسم الأشهر الأربعة الأولى من هذه السنة، مقابل 19,84 مليار درهم خلال الفترة نفسها من السنة الماضية .

وأوضح المكتب في نشرته الخاصة بمؤشرات التجارة الخارجية في أبريل 2021 ، أن هذه التحويلات سجلت ارتفاعا بنسبة 45,3 في المائة مقارنة مع نهاية أبريل 2020 ، بل تجاوزت مستواها لسنة 2019.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح