المزيد من الأخبار






البرلمان.. طرح سؤال بأمازيغية الأطلس ووزير يجيب: أتكلم السوسية فقط وأفهم الريفية لأن والدتي ريفية


ناظور سيتي متابعة

قال عبد اللطيف وهبي، وزير العدل، في رد له على سؤال طرحته إحدى النائبات البرلمانيات بشأن التدابير التي ستتخذها وزارة العدل بخصوص المغاربة الذين لا يجيدون التحدث باللغة العربية في المحاكم، أنه لا يتحدث سوى بأمازيغية سوس، ولا يفهم ما تقول، وأنه يفهم قليلا أمازيغية الريف لأن والدته من أصول ريفية .

واعتبر محمد أوزين، النائب البرلماني عن الفريق الحركي، مطالبة وزير العدل بترجمة اللغة الأمازيغية باعتبارها لغة رسمية للمملكة فيها نوع من الإهانة للهوية، و لوثيقة دستورية
كانت موضع تعاقد المغاربة .

وتابع أوزين، موجها خطابه للوزير المعني، "هنيئا لنا لأنكم أحسستم بمعاناة الأمازيغ الذين لا يفهمون ماذا نقول في هذه القبة" .


كما شدد، على أن التكلم باللغة الأمازيغية يعتبر حقا يكفله الدستور لفئة عريضة من المجتمع المغربي الذين لا يفهون ولا يتحدثون بالعربية.

وتطورت حدة المشادات الكلامية بين النائب البرلماني و وزير العدل، حينما قال أوزين: "آمل من السيد الوزير أن يبين لنا أنه يعرف اللغة الرسمية لبلده مثلما بشرنا مؤخرا أنه يعرف
رائحة التقاشر ديال المغاربة ".

وطالب الفريق الحركي، عبد اللطيف وهبي، بالإجابة على السؤال الذي طرحته النائبة، حيث قال رئيس الفريق أنه بإمكانهم إعادة طرح السؤال بالعربية.

وأكد وهبي، على أن رده على النائبة البرلمانية كان مجرد سوء فهم، مبررا ذلك بأنها تحدثت بأمازيغية الأطلس وهو أجابها بالسوسية الشيء الذي أدى إلى عدم فهم ما يقول كل واحد
فيهما للآخر.

إلى جانب ذلك، قال أحد النواب البرلمانيين عن الأصالة والمعاصرة، بأن الأمازيغية تعتبر اللغة الرسمية للمغرب، ويتعين على مكتب المجلس القيام بكل التدابير التي بإمكانها أن
تترجم بشكل فوري ليستطيع المواطن فهم ما يقال في البرلمان .



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح