NadorCity.Com
 






الأندلسي للرميد داخل قبة البرلمان: هل يمكن أن نصدق أن مرتضى إعمراشا إرهابيا أم أنه كان من نشطاء الحراك؟


الأندلسي للرميد داخل قبة البرلمان: هل يمكن أن نصدق أن مرتضى إعمراشا إرهابيا أم أنه كان من نشطاء الحراك؟
متابعة

وجه نبيل الأندلسي، خلال اجتماع لمناقشة الميزانية الفرعية لحقوق الإنسان في مجلس المستشارين، سؤاله إلى الوزير الرميد، وقال: “هل يمكن أن نصدق أن مرتضى إعمراشا إرهابي، وهل يحاكم بتهم تتعلق بالإرهاب، أم أنه كان من نشطاء الحراك؟”.

واسترسل الأندلسي في مساءلة الرميد حول اعتقال نشطاء تم استدعاؤهم في البداية للشهادة، وقال: “لماذا يتابع يوسف الحمديوي، في حالة اعتقال، وهو الذي قيل له في البدء أنك ستكون شاهدا لا متهما، حتى وجد هذا الشاب، ورجل التعليم المثابر، الذي أعرفه عن قرب، نفسه وراء القضبان لشهور”.

كما أثار الأندلسي أمام اللجنة البرلمانية قضية شاعر الريف، أحمد الملقب بـ”دم الريف”، معيدا أمام الوزير سؤال وفاة الناشط عماد العتابي، خلال إحدى مسيرات الحراك في الحسيمة.

وبتأثر بالغ، خاطب الأندلسي الرميد بالقول: “بصدق، السيد الوزير، في جعبتي الكثير من القصص، والوقائع، والآلام، وأتمنى أن تساهم من موقعك كوزير دولة مكلف بحقوق الإنسان باستدراك ما يمكن استدراكه، خدمة للوطن، الذي يسكننا حبه جميعا”، مطالبا إياه بالإطلاع على ملفات عدد من شباب “الحراك”، الموجودين رهن الاعتقال.

وأضاف المصدر ذاته أن المستشار نبه الرميد إلى وجود انتهاكات، وخروقات تمس الكرامة الإنسانية، وحقوق الإنسان، وحتى القاصرين، في أحد مخافر الشرطة في إمزورن، حيث يتعرض أطفال وشباب، فيما تعهد الرميد بمتابعة ملفات مجموعة من الأسماء، منها ملف مقتل عماد العتابي.



1.أرسلت من قبل jalal في 07/12/2017 11:32
ها أنت تتكلم مع الحكومة المحكومة, ولكن من يتكلم مع حكومة الظل؟

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

إدارة التجهيز والنقل بالناظور تتفاعل بسرعة مع خطأ مطبعي خلف موجة من السخرية على فايسبوك

أيام الزمن الجميل.. أول عرض لمسرحية "أرياز ن واغ" التي جسدها أعمدة السينما والمسرح بالريف

ولاد الناظور ما خلاو بلاصة.. هاجر شابة ناظورية تزوجت باليابان وأنشأت فندق وتسعى لفتح فروع بأنحاء العالم

نشطاء حقوقيون غاضبون بعد وضع سلطات مليلية المحتلة لشفرات حادة على السياج الحدودي

تأخير مواعيد طلب "الفيزا" بقنصلية إسبانيا يغضب المواطنين بالناظور

أسرة عبد المالكي تبحث عن ابنها يوسف الذي اختفى في ظروف غامضة

جماعات "الناظور الكبرى" تعقد جلستها على وقع التخبط مجددا في مشكل "مطرح النفايات" المعمر طويلا