الأم التي أسقطت عنها المحكمة حق حضانة طفلها بالعروي تروي بحرقة قصة حرمانها من فلذة كبدها


شفيق الزروالي / حمزة حجلة

تناشد الأم التي أسقطت عنها المحكمة حق حضانة طفلها جميع الجمعيات المهتمة بالطفل مساعدتها على إسترجاع حقها في حضانة طفلها من زوجها السابق .

وتقول الأم في تصريح لناظورسيتي ، أنها صدمت بقرار المحكمة القاضي بإسقاط حضانة طفلها رغم أنها لم تتزوج من رجل أخر أو تعاني من مشاكل كيف ما كانت تحول دون رعاية طفلها .

وتضيف الأم التي تحدثت مع ناظورسيتي بحرقة ، أنها لا تستطيع العيش من دون فلذة كبدها ، حيث كانت تسعى بكل ما تملك من إمكانيات من أجل تربيته ورعايته وسط أفضل الظروف خاصة وأنها من أسرة ميسورة.


وتطالب الأم التي لم تستطع منع دموعها خلال حديثها مع ناظورسيتي ، إعادة النظر في قرار حرمانها من إبنها الوحيد البالغ من العمر 6 سنوات ، مؤكدة أنها فضلت عدم الزواج من أجل التفرغ لتربيته .

وكان تنفيذ قرار إسقاط الحضانة عن الأم القاطنة بالعروي عبر الإستعانة بالقوات العمومية قد خلف تضامنا واسعا من طرف نشطاء المدينة ، مطالبا بإعادة النظر في هذا القرار ومراعاة الجانب الإنساني لهذه القضية .



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح