الأصالة والمعاصرة يسائل وزير النقل بعد انهيار قنطرة "بوجمعة" بضواحي الحسيمة


الأصالة والمعاصرة يسائل وزير النقل بعد انهيار قنطرة "بوجمعة" بضواحي الحسيمة
ناظورسيتي -متابعة

انهارت قنطرة رئيسية تربط مدينتي الحسيمة وفاس، عبر الطريق الجهوية رقم 509، ما أدّى إلى التوقف الكلي لحركة الجولان في طرق المنطقة المرتبطة بهذه القنطرة الإستراتيجية.

ودفع انهيار قنطرة "بوجمعة"، الرابطة بين تاونات وكتامة في إقليم الحسيمة نائبين عن فريق الأصالة والمعاصرة في مجلس النواب إلى مساءلة عبد القادر اعمارة، وزير التجهيز والنقل واللوجستيك، بشأن إجراءات الوزارة الوصية على القطاع لإعادة تشييد القنطرة المنهارة.

وتوجّه النائبان البرلمانيان محمد احجيرة وعبد اللطيف الفويقر بسؤال كتابي إلى اعمارة أكدا في توطئته أنّ قنطرة بوجمعة الرابطة بين تاونات وكتامة في إقليم الحسيمة تتميز بأهمية إستراتيجية، إذ تشكل الحلقة الواصلة بين جهتي فاس -مكناس وطنجة -تطوان -الحسيمة، ما جعل انهيارها يسبب شللا تاما في حركة السير بين مدينتي تاونات والحسيمة.

وشدّد النائبان في سؤالهما الكتابي على أنّ الإصلاحات التي تتواصل منذ مدة في محيط هذه القنطرة الإستراتيجية في المنطقة ساهمت في الانهيار، ما أثر سلبا في تنقلات الأشخاص والبضائع بين مناطق تربط وسط المملكة بشمالها وعطّل مصالح مواطني المناطق المجاورة وتجارها.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح