الأستاذ هشام الفقيه يكشف ل"ناظورسيتي" ما دار بينه وبين الملك خلال توشحيه بوسام الإستحقاق الوطني


الأستاذ هشام الفقيه يكشف ل"ناظورسيتي" ما دار بينه وبين الملك خلال توشحيه بوسام الإستحقاق الوطني
ناظورسيتي

كشف الأستاذ هشام الفقيه الذي وشحه الملك محمد السادس بوسام الإستحقاق الوطني ما دار بينه وبين الملك خلال حفل تقديم الحصيلة المرحلية والبرنامج التنفيذي في مجال "دعم التمدرس وتنزيل إصلاح التربية والتكوين" ، أمس الاثنين بالقصر الملكي بالرباط.

وقال هشام الفقيه في تصريح خص به ناظورسيتي ،" الملك سألني عن عمري و مدة اشتغالي في التعليم، وقد عبر لي عن سعادته بما ابذله من مجهود في سبيل الرقي بالمدرسة العمومية في الحسيمة .."

واضاف الاستاذ الموشح بوسام ملكي قوله لناظورسيتي، "أن الملك طلب مني ان اواصل مبادراتي وان يقدم شكره لكل رجال ونساء التعليم الذين يقومون بمبادرات مماثلة .."

واوضح الفقيه في التصريح ذاته ، أن ما يقوم به من مبادرات هدفها التقرب من التلاميذ وادماجهم في المدرسة وتأطيرهم وفقا لما تقتضيه اخلاقيات المهنة ، كما لو يفوت الفرصة للتعبير عن سعادته بالاستقبال الملكي معتبرا ذلك إنجازا عظيما بالنسبة له .

وختم الفقيه حديثه مع ناظورسيتي بالقول أن الوسام الذي حصل عليه هو إهداء لوالديه و تلامذته وكل شغيلة التعليم بالحسيمة والمغرب.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح