NadorCity.Com
 


الآلاف يشاركون بالدار البيضاء في مسيرة من أجل القدس


الآلاف يشاركون بالدار البيضاء في مسيرة من أجل القدس
ناظورسيتي / و.م.ع


شارك آلاف المغاربة٬ يوم الأحد بالدار البيضاء٬ في "مسيرة الشعب المغربي من أجل القدس" التي دعت إليها مجموعة العمل الوطنية لمساندة العراق وفلسطين والجمعية المغربية لمساندة الكفاح الفلسطيني.

وقد عرفت هذه المسيرة الضخمة مشاركة مسؤولين حكوميين٬ وفي مقدمتهم رئيس الحكومة السيد عبد الإله ابن كيران٬ وزعماء الأحزاب السياسية والمركزيات النقابية وممثلي جمعيات المجتمع المدني٬ للتنديد بالجرائم التي ترتكبها اسرائيل في حق الشعب الفلسطيني٬ وهدم بيوت المقدسيين٬ وإنشاء المستوطنات وتهويد القدس الشريف وطمس معالمه التاريخية.

وردد المتظاهرون٬ الذين رفعوا الأعلام الوطنية والفلسطينية٬ كما ارتدى عدد منهم الكوفية الفلسطينية٬ شعارات تندد بالمخططات الاسرائيلية الرامية إلى هدم وطمس الخصائص الحضارية والثقافية للمدينة المقدسة.

وذكر رئيس مجموعة العمل الوطنية لمساندة العراق وفلسطين السيد خالد السفياني٬ في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء٬ أن هذا اليوم يكتسي أهمية بالغة بالنسبة للشعب المغربي٬ الذي أبان مرة أخرى أنه منخرط في الكفاح من أجل تحرير القدس الشريف وفلسطين ، مضيفا أن الشعب المغربي برهن٬ ليس فقط على أنه متضامن٬ وإنما ملتزم بالإجماع وبكافة مكوناته بكفاح الشعب الفلسطيني لاسترجاع حقوقه المشروعة ورفع المعاناة التي يتكبدها٬ مذكرا أن "للمغاربة أحياءهم بالقدس".

أما رئيس الجمعية المغربية لمساندة الكفاح الفلسطيني السيد محمد بنجلون الأندلسي٬ فقد أكد أن هذه المسيرة تحمل رسالة ذات دلالة تفيد أن الشعب المغربي لا يقف مكتوف الأيدي أمام المحاولات الإسرائيلية لتهويد القدس ، مضيفا أن هذه المسيرة تعد جزءا من الحركة العالمية من أجل القدس٬ والتي انطلقت ابتداء من 30 مارس بمناسبة يوم الأرض٬ من أجل المطالبة بوقف عمليات التهويد التي تتعرض لها المدينة المقدسة٬ ومحو جميع المعالم المسيحية والإسلامية٬ وكذا المعالم الثقافية بما فيها أسماء الشوارع٬ ووضع العالم من خلال ذلك أمام الأمر الواقع للاعتراف بالقدس كعاصمة لاسرائيل.

وأكد سفير فلسطين بالمغرب، السيد أحمد حسن صبح، بهذه المناسبة أن هذه المسيرة الشعبية تؤكد مرة أخرى مساندة المغاربة للشعب الفلسطيني والوقوف إلى جانب القضية الفلسطينية٬ وفي مقدمتها القدس الشريف مبرزا أن المغرب عرف تنظيم العديد من التظاهرات والمسيرات لنصرة القضية الفلسطينية على غرار هذه المسيرة الضخمة التي تشارك فيها كافة الأحزاب السياسية والنقابات والجمعيات الحقوقية والمدنية ومختلف أفراد المجتمع المغربي.
من جهته٬ ذكر السيد مصطفى الرميد٬ عن حزب العدالة والتنمية٬ أن "المسيرات التي نظمها المغرب لدعم القضية الفلسطينية كانت دائما جياشة وقوية"٬ مشيرا إلى أن كل ما يصيب الشعب الفلسطيني يؤلم الشعب المغربي.

واعتبرت السيدة أم البنين لحلو٬ عن حزب الاتحاد الدستوري٬ أن هذه المسيرة٬ التي هي بمثابة واجب وطني ودولي في نفس الوقت٬ صرخة ضد المأساة الإنسانية التي ترتكب في حق الشعب الفلسطيني ، مضيفة أن مشاركة المغاربة في هذه المسيرة تهدف إلى التأكيد على حق الشعب الفلسطيني في الحياة والعيش الكريم٬ وكذا حقه في الحرية والاستقلال٬ مشددة على ضرورة فك الحصار عن الشعب الفلسطيني الأعزل٬ والتوقف عن تهويد القدس والأراضي الفلسطينية.

ومن جهته٬ أكد السيد حميد شباط رئيس الاتحاد العام للشغالين بالمغرب أن هذه المسيرة تمثل مناسبة لكافة الشرائح المغربية للتعبير عن تضامنها ومساندتها للشعب الفلسطيني في قضيته العادلة٬ وفي نضاله المشروع ضد سياسة القمع والاحتلال الاسرائيلي.




1.أرسلت من قبل wayaw_afnigh@live.fr في 01/04/2012 22:44
لطالما سمعنا عن القضية الفلسطينية وعن ظلم اليهود لهم ولكن هل تسائلت في يوم من الأيام لماذا اليهود اليوم في فلسطين يبنون المستعمرات وينتهكون كل حقوق الإنسان
أو بالأحرى من كان السبب أليس من الإنصاف أن نذكر مالنا وما علينا
اليس الفلسطينين هم من باعو اراضيهم في بادئ الأمر لليهود بثمن بخس حتى اصبح لليهود حق في ارض ليست لهم ؟
ثم جاء جمال عبد الناصر بخطاباته النارية التي جعلت من قضية اسرائيل قضية عالمية تعاطفت معها كثير من حكومات وشعوب العالم ؟
الفلسطينيون باعوا فلسطين و انتم اكثر وطنية منهم!!???? سبتة و مليلية و جزر كناريا اراضي مغربية محتلة قبل فلسطين!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! اش خصك يا مولاي الخاتم يا مولاي.فاقد الشيء لا يعطيه.
السؤال هل يتحمل الفلسطينيون جزء من الذنب ؟؟؟؟؟؟؟

2.أرسلت من قبل brahim في 02/04/2012 00:04
القضية الفلسطينية قضية أمة إسلامية إنها قضية لا تقبل المسرحيات ولا الشعارات ولا تريد الأشعار والأغنيات ولا من يتجول في الشاوارع أقول لهم الشعرات والمسرحيات والأشعار والأغنيات و الجولات والصرخات جربت من قبل مرات عديدة ولم تزد القضية ولم تنقصها شيأ بل عبرت عن الضعف والهزيمة وغباء أغبا الأغبياء إن القضية الفلسطينية قضية أمة إسلامية تجاهد وتعبر عن حبها للأقصى بالتضحية والقتال والشجاعة ومواجهة العدو وجها لوجه حتى الإستشهاد أو النصر هاذا هو الحب الحقيقي للأقصى أما الشعرات والجولات والأشعار والأغنيات نوع من أنواع النفاق نتضاهر بأننا نحب الأقصى .أنا لا أصدق هذا الحب ولن أصدقه حتى أرى الأمة تجند الشباب للجهاد في سبيل الله والعلماء والأمراء يدعون للجهاد هاذا هو الحب الحقيقي للأقصى.












المزيد من الأخبار

الناظور

شاهدوا.. عملية إحراق مخدرات قيمتها أزيد من 11 مليارا بالناظور ضمنها 21 كلغ من الكوكايين

الجهة الشرقية.. إطلاق مشروع "تنزيل السياسات الوطنية للهجرة"

الناظور.. 71 إصابة جديدة بفيروس كورونا وحالتا وفاة خلال 24 ساعة الماضية

مليلية.. حرس الحدود يوقف شخصين متلبسين بتهريب المخدرات عبر السياج الفاصل

الناظور.. اكتشاف العشرات من حالات الإصابة بكورونا بين المسافرين القادمين من فرنسا صباح اليوم

سلطات الناظور تفرض حظر تجوال ليلي ابتداء من اليوم

العبوضي يقدم استقالته من الامانة الجهوية للاتحاد المغربي للشغل بالناظور