اغلاق ملعب الشبيبة والرياضة يحرم مجموعة من المدارس الكروية والفرق من التمارين


اغلاق ملعب الشبيبة والرياضة يحرم مجموعة من المدارس الكروية والفرق من التمارين
ناظورسيتي: مهدي عزاوي

عبر مجموعة من الممارسين داخل المدارس والأندية الكروية ، عن استياءهم من اغلاق ملعب الشبيبة والرياضة الذي كانوا يتمرنون به ويجرون لقاءتهم الكروية على ارضيته.

وحسب المنتمين لهذه الأندية، فإن الإغلاء اتى من اجل الصيانة والإصلاح، وبعد الإنتهاء من هذه العملية لم يتم فتح ابوابه امام الأندية، ما جعلهم يستغربون من هذا القرار، خصوصا انه يحرم ازيد من 1000 ممارس.

وطالب هؤلاء من السلطات الوصية التدخل من اجل فتح الأبواب، امام الأندية والمدارس الكروية، حيث يعتبر ملعب الشبيبة والرياضة هو الملعب الوحيد الذي يمكنهم ممارسة رياضتهم به بمدينة الناظور.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح