اعتقال "مخازني" بسبب 50 درهم


ناظور سيتي ـ متابعة

قضت المحكمة الابتدائية بمحكمة بمدينة الجديدة بمتابعة عنصر من عناصر القوات المساعدة، في حالة اعتقال وذلك بتهمة تلقي رشوة من أحد الباعة بسوق معروف وسط المدينة.

وكشفت معطيات خاصة أن صاحب محل تجاري، بسوق لالة زهرة بمدينة الجديدة، تعرض للابتزاز من طرف المخزني الموقوف والمتابع في حالة اعتقال، بعدما طالبه بمبلغ حدده في 50 درهم، مقابل غض الطرف عنه.

تضيف ذات المصادر أن التاجر اضطر إلى التبليغ عن قضية الابتزاز التي تعرض لها عن طريق الاتصال بالرقم الأخضر، الذي وضعته النيابة العامة رهن إشارة المواطنين والمواطنات للتبليغ عن جميع مظاهر الرشوة.


ويشار إلى أن قضايا الرشوة تطفوا فوق السطح من حين لأخر، سواء تعلق الأمر بالموظفين أو المواطنين، حيث نقرأ في مختلف الجرائد والصحف أخبار بهذا الخصوص، أما فيما يتعلق بالقضايا المتعلق بعناصر القوات المساعدة، فهي الأخرى حاضرة، كما هو الحال في سوق لالة زهرة بمدينة الجديدة، إضافة إلى قضية أخرى، حدثت في وقت سابق، بمدينة تطوان، وتم الإبلاغ عنها هي الاخرى.

حيث أوقفت المصالح الأمنية بتطوان، عنصرا من القوات المساعدة “مخازني” بتهمة تلقي رشوة من مهاجر مغربي، بعدما تم نصب كمين له بتنسيق مع النيابة العامة.
وتقدم المهاجر المذكور بشكاية لدى النيابة العامة عبر “خط الرشوة”، حيث جرى التنسيق معه ومع مصالح الأمن، ليتم إيقاف عنصر القوات المساعدة متلبسا بالحصول على رشوة مقابل قضاء غرض إداري.
وتحركت النيابة العامة فور تلقيها شكاية من طرف المواطن المتضرر الذي أكد تعرضه للابتزاز من عنصر القوات المساعدة الذي يعمل حارساً لمكتب وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بتطوان.
وقد جرى وضع المتهم رهن الحراسة النظرية، من أجل البحث والتحقيق، في انتظار إحالته على أنظار النيابة العامة المختصة