استنفار بالناظور.. رجل سلطة يقدم على محاولة للانتحار


استنفار بالناظور.. رجل سلطة يقدم على محاولة للانتحار
ناظورسيتي | متابعة

علمت "ناظورسيتي" أن رجل سلطة، برتبة خليفة قائد، تابع لإحدى الإدارات الترابية بباشوية الناظور، أقدم قبل قليل من ليلة اليوم الإثنين 7 دجنبر الجاري، على محاولة للانتحار.

وفق التفاصيل والمعطيات الأولية، فإن رجل السلطة المذكور، أقدم على محاولة ذبح نفسه بأداة حادة داخل منزله بحي المطار وأمام زوجته التي حاولت ثنيه على الأمر، في حين أن الأسباب والدوافع لا زالت مجهولة.

وقد استنفرت الواقعة كبار المسؤولين المحليين والأمنيين بالناظور، حيث حل بعين المكان باشا مدينة الناظور وعدد من رجال السلطة، إضافة لمسؤولين أمنيين، وعناصر الشرطة العلمية.

إلى ذلك تم نقل رجل السلطة المذكور على وجه السرعة صوب مستعجلات مستشفى الحسني، فيما فتحت المصالح المختصة تحقيقا في الموضوع لمعرفة الأسباب والدوافع الرئيسية التي دفعت بالمعني بالأمر إلى محاولة الانتحار.

وأضافت المصادر ذاتها أنه تم ادخال المسؤول الترابي المذكور العناية المركزة لخطورة إصابته، فيما كشفت مصادر مقربة أن حالته لا تدعوا للقلق.


هذا ورجحت المصادر ذاتها أن تكون في الغالب مشاكل عائلية أو مهنية وراء إقدام رجل السلطة المكور غلى محاولة الإنتحار.

وأضافت المصادر نفسها أن المعني بالأمر يبلغ من العمر حوالي 52 سنة، ومشهود له بالعمل الميداني بالناظور، خصوصا خلال فترة الجائحة.

إلى ذلك رافق المعني بالأمر إلى المستشفى مسؤولين بالسلطة المحلية للوقوف وتتبع حالته لحظة بلحظة، في حين يتتبع عامل الإقليم علي خليل الوضع الصحي عن كثب.

يذكر أن واقعة انتحار أخرى جرت قبل أشهر، حيث أقدم رجل سلطة برتبة باشا على الانتحار بالغابة المخزنية بمدينة خريبكة.

وكشفت مصادر محلية آنذاك أن الضحية في الخمسينات من عمره، كان يشتغل بعمالة مراكش، فتم نقله إلى عمالة خريبكة وتنصيبه على رأس باشوية حطان لمدة معينة، قبل أن يتم إعفاؤه من مهامه وإلحاقه بعمالة خريبكة.

المصادر ذاتها كشفت أن الهالك عانى من ضغوطات نفسية بسبب الإعفاء، تاركا خلفه 3 أبناء وزوجة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح