استعدادات لربط مطاري طنجة وتل أبيب في يناير المقبل


استعدادات لربط مطاري طنجة وتل أبيب في يناير المقبل
ناظورسيتي

قبيل توقيع الاتفاقيات المندرجة في إطار استئناف الاتصالات المغربية الإسرائيلية، تستعد مجموعة من شركات الطيران، لإطلاق خطوط جوية مباشرة وأخرى غير مباشرة تربط عددا من مطارات المملكة بمطار "دافيد بن غوريون" الإسرائيلي في تل أبيب.

وبحسب المعطيات المتوفرة، فستدخل شركات الخطوط الملكية المغربية، إلى جانب شركة "العال" الإسرائيلية وشركة "إيبيريا" الإسبانية، على خط تأمين الرحلات التي سيتم برمجتها خلال الأسابيع المقبلة بين مطارات مغربية ومطار تل أبيب.

وفي هذا الإطار، كشف المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء الإسرائيلي، إيدي كوهين، أن مطار "دافيد بن غوريون" في تل أبيب، سيرتبط بخطوط جوية مع كل من مطار محمد الخامس بالدار البيضاء ومطار مراكش المنارة، ومطار المسيرة باكادير، بمعدل أربع رحلات يوميا.

وأورد كوهين، عبر حسابه بموقع تويتر، أن هذه الرحلات المباشرة، سيتم تسييرها من طرف شركة "العال" الإسرائيلية.

إلى ذلك، أظهرت معطيات تتعلق ببرامج الرحلات الجوية بمختلف دول العالم، استعداد شركات الطيران، لتأمين رحلات جوية من داخل المغرب نحو مطار تل أبيب، ضمنها رحلات غير مباشرة تربط بين مطار ابن بطوطة الدولي بمدينة طنجة ومطار "بن غوريون" الإسرائيلي.



وعلاقة بالموضوع، كشفت شركة "طيران العال" الإسرائيلية أنها ستطلق، الثلاثاء المقبل، أول رحلة جوية من إسرائيل نحو المغرب على متن إحدى طائراتها.

وستقل الرحلة الجوية، التي ستهبط في العاصمة المغربية الرباط، بحسب ما أفادت به "رويترز"، وفدا أمريكيا إسرائيليا مشترَكا.

ويُتوقع أن تستغرق الرحلة المباشرة، التي ستحمل رقم "إل.واي555"، ست ساعات قبل أن تحط بالمغرب.

وتَقرّر أن يوقع المغرب وإسرائيل، الثلاثاء المقبل، اتفاقيات تعاون بينهما بعد استئناف العلاقات الدبلوماسية رسميا بينهما، تشمل عدة قطاعات اقتصادية.

وستهم هذه الاتفاقيات مجالات السياحة والنقل الجوي والاستثمار والصناعة والاقتصاد وقطاعات أخرى يجري إعداد اتفاقيات بشأنها.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح