استئنافية الحسيمة توزع 20 سنة سجنا نافذا على 5 معتقلين على ذمة حراك الريف


استئنافية الحسيمة توزع 20 سنة سجنا نافذا على 5 معتقلين على ذمة حراك الريف
ناظورسيتي - متابعة

قضت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستشناف بالحسيمة، أمس الثلاثاء، بما يتراوح بين 3 و6 سنوات سجنا نافذا، في حق عدد من نشطاء الحراك الشعبي بالريف.

ووزعت المحكمة ستّ سنوات على الناشط "محمد أشروق"، وخمس سنوات للناشط "علي الصافي"، بينما أدانت ثلاثة نشطاء آخرين بثلاث سنوات مع أداء الصائر.

وتوبع النشطاء الموقوفون بصك إتهام موضوعه "إغلاق طريق عمومية، وإهانة موظفين أثناء أداء مهامهم، وتخريب منقولات باستعمال القوة بعد كسر أجهزة مخصصة للمنفعة العامة، وإلحاق خسائر مادية بمنقولات الغير، والعصيان المسلح والتجمهر غير المرخص له بالطريق العمومية".



1.أرسلت من قبل جمال في 21/02/2018 18:11 من المحمول
بيك يا وليدي والمفسدين ماشيين في تخريب ونهب البلاد

2.أرسلت من قبل sarah في 21/02/2018 18:22
Rien n’arrêtera le Droit Du Peuple rifins à Son INDÉPENDANCE.

3.أرسلت من قبل مواطن حر في 21/02/2018 19:42 من المحمول
هادشي لي فالحين فيه، الشجاعة غير علينا. الى هادي دولة تحضي حدودها وجوها ..باراكا من الظلم.. اللهم سلط لظالمين بالظالمين.

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح