استئنافية الحسيمة تؤيد حكم إدانة الناشط "أشرف موديد" بـ20 سنة بتهمة إحراق مبنى للشرطة بإمزورن


استئنافية الحسيمة تؤيد حكم إدانة الناشط "أشرف موديد" بـ20 سنة بتهمة إحراق مبنى للشرطة بإمزورن
ح. الرامي


قررت محكمة استئنافية الحسيمة، تأييد الحكم الابتدائي في حق الناشط "أشرف موديد" المدان بـ20 سنة سجنا نافذاً على خلفية إحراق مبنى تكتريه مديرية الأمن الوطني إضافة إلى سيارات للشرطة نواحي إمزورن، بإقليم الحسيمة.

وحسب صك إتهامه فإن أشرف موديد يُتابع بـ"إخفاء أشياء متحصل عليها من السرقة، والسرقة الموصوفة باستعمال السلاح وحيازة السلاح الأبيض دون مبرر شرعي في ظروف من شأنها أن تشكل تهديدا للأمن العام وسلامة الأشخاص والأموال، وإضرام النار عمدا في مبنى ومسكن وفي ناقلات بها أشخاص، ووضع متاريس في الطريق العمومية بغرض تعطيل المرور ومضايقته".

كما يُتابع الناشط بـ"تخريب منقولات في جماعات باستعمال القوة وكسر وتعييب أشياء مخصصة للمنفعة العامة والاهانة والعنف ضد رجال القوة العمومية أثناء قيامهم بوظائفهم ترتب عنه جروح والعصيان المسلح يواسطة أشخاص متعددين والتظاهر في الطرق العمومية بدون ترخيص والتجمهر المسلح في الطريق العمومي والتحريض على ارتكاب جنايات وجنح".


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح