ارتفاع حصيلة ضحايا زلزال هايتي إلى 2189 قتل و12 ألف جريح


ناظور سيتي ـ وكالات

ارتفعت حصيلة ضحايا زلزال هايتي إلى حوالي 2189 قتيلا وأكثر من 12 ألف جريح، فيما لا يزال 332 شخصا في عداد المفقودين، وفق ما أعلنت عنه الحماية المدنية يوم أمس الخميس 19 غشت الجاري.

وقد ذكر المصدر ذاته أن الزلزال، الذي بلغت قو ته 7,2 درجات، أوقع حوالي ألف جريح وأدى إلى دمار أكثر من 60 ألف منزل.

يذكر أن زلزالا كبيرا كان قد خلف دمارا كبيرا في العاصمة الهايتية والعديد من المدن في 12 يناير 2010، وأودى بحياة 200 ألف شخص، كما تسبب في تشريد مليون ونصف مليون من السكان.


وبعد مضي خمسة أيام على الكارثة، تواجه السلطات معضلة في إيصال المساعدات الإنسانية بأمان إلى المنكوبين في المناطق المعزولة. فمنذ مطلع يونيو أصبح من المستحيل ضمان مرور آمن على مسافة كيلومترين من الطريق الوطني الذي يعبر حي مارتيسان الفقير المدمر، جراء الاشتباكات بين العصابات بالعاصمة الهايتية.

تواجه السلطات الهايتية تحديا كبيرا في إيصال المساعدات الإنسانية بأمان، إلى مئات الآلاف من المنكوبين الذين يعيش بعضهم في مناطق معزولة، بعد خمسة أيام على الزلزال الذي دمر جنوب غرب هايتي وأودى بحياة نحو 2200 شخص.

هذا، ويشهد جنوب غرب البلاد حالة من الفوضى حيث يواجه المنكوبون أحوالا جوية سيئة ناجمة عن مرور الإعصار "غريس".

واستأجرت الولايات المتحدة ثماني مروحيات للجيش من هندوراس لمواصلة جهود الإجلاء الطبي. ومن المنتظر أن تكون سفينة النقل التابعة لسلاح البحرية الأمريكي "يو إس إس أرلينغتون" قد وصلت إلى هايتي الأربعاء وعلى متنها فريق جراحي.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح