ادارة المركب الاجتماعي بالعروي توضح بخصوص حملة إيواء أشخاص في وضعية الشارع


ناظورسيتي: متابعة

أشارت ادارة المركب الإجتماعي بالعروي، أن الحملة تشرف عليها مندوبية التعاون الوطني بتنسيق مع السلطات المحلية و بشراكة مع جمعية البسمة الداعمة للتسيير داخل المركب الاجتماعي العروي.

وأبرزت ادارة المركز الإجتماعي بمدينة العروي، أن المبادرة أتت من أجل العناية بهم وحمايتهم من موجة البرد القارس التي تشهدها المنطقة في الأونة الأخيرة، مؤكدة على أن الوسائل اللوجستيكية ومواد الاستقبال متوفرة داخل المركب في حدود الطاقة الاستيعابية.

وختم المصدر نفسه، التوضيح بالتأكيد على أن الأمر يتعلق، بعملية إيواء مؤقت تدخل في إطار الإجراءات الاستباقية الإيواء الأشخاص في وضعية شارع لوقايتهم من موجة البرد و التساقطات المطرية و اعتادت مؤسسة التعاون الوطني القيام بها منذ زمن.


وسبق لناظورسيتي أن تناولت مادة إعلامية حول الحملة المذكورة، جاء فيها، على أن السلطات المحلية بقيادة باشا مدينة العروي ، نظمت ليلة يوم أمس السبت 16 يناير الجاري، حملة شملت مختلف النقط التي تعرف بتواجد المشردين والأشخاص دون مأوى بالمدينة، لإلحاقهم بالمركز الاجتماعي بمدينة العروي، قصد العناية بهم وحمايتهم من موجة البرد القارس التي تشهده المنطقة خلال الآونة الاخيرة.

الحملة استمرت لساعات طوال ليلة يوم أمس السبت 16 يناير الجاري، تحت الإشراف الفعلي لباشا المدينة، وقياد وأعوان السلطة، حيث أشار مصدر خاص لناظورسيتي، على أنها (الحملة) ستستمر خلال الأسابيع القادمة، وذلك لإيواء أكبر عدد ممكن من الاشخاص في وضعية الشارع وبدون مأوى، بهدف حمايتهم من موجة البرد القارس الذي تعرفه المدينة.

وفي السياق نفسه، قدمت السلطات المحلية العناية الكاملة للأشخاص الذين تم التكفل بهم، والمتمثلة في المأكل والملبس، كما تمت احالتهم على مستشفى القرب محمد السادس من اجل فحصهم وتقديم ادوية للمرضى قبل استقبالهم بالمركب الاجتماعي.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح