المزيد من الأخبار

الأولى 3

أشهر مالكات قنوات "روتيني اليومي" تنهار بعد حملة "تبليغات".. وزوجها: "ما محكورشّ ولكنْ كايْنة ظروف"

تارجيست.. هكذا "غرقت" المدينة في الأزبال بعد إغلاق السوق الأسبوعي والسكان: "السّلطات متقاعسة"

مخترع مغربي تأثر بجريمة الطفل عدنان وابتكر قميصا يحمي الصغار من الاختطاف

الرئيس ماكرون يستنجد بالمغربي موساوي لمكافحة التطرّف في فرنسا عقب هجوم أمس على "شارلي إيبدو"

هل التربية الجنسية ضرورية لأطفالنا؟.. هذه آراء ناظوريين طالبوا بإدراج "المادة"ّ في المقررات التعليمية

شاهدوا.. مغامرة جنسية على المباشر في قبة البرلمان تنهي المسار السياسي لنائب أرجنتيني

استئنافية الناظور توزع 25 سنة سجنا على متهمين بالاختطاف

ناظوريون: سلطات الأمن أصبحت ملزمة بالتصدي لجرائم "الحراكة" واعتداءاتهم المتكررة على المواطنين

شاهدوا..اسبانية تجهش بالبكاء بعد وصول "حراكة" مغاربة على متن قارب خشبي إلى جزيرة لانزاروتي

ادريس ابضلاس يتقدم بتعزية في وفاة والد الاستاذ الحسين العطياوي






احتفاء باليوم العالمي للمرأة.. جمعية الصداقة المغربية للتنمية البشرية تكرم فعاليات نسائية بالجهة الشرقية


احتفاء باليوم العالمي للمرأة.. جمعية الصداقة المغربية للتنمية البشرية تكرم فعاليات نسائية بالجهة الشرقية
ناظورسيتي :

احتفاء باليوم العالمي للمرأة الذي يصادف 8  مارس من كل سنة،  واعترافا بالمجهودات الجبارة للمرأة، نظمت جمعية الصداقة للتنمية البشرية بوجدة، يوما تواصليا تكريميا لمجموعة من النساء المتميزات في المجال الثقافي، الصحافي، العمل الجمعوي، الرياضي والصحي..

وبهذه المناسبة قال منير حموتي رئيس جمعية الصداقة والتنمية البشرية في كلمة له، أن الجمعية تشرفت باحتضان هذا الحدث، وتكريم أكبر عدد من النساء اللاتي فرضن أنفسهن في ميادين متنوعة، عرفانا بمجهوداتهن وما قدموه في المجال الثقافي والصحي والصحافي، والرياضي، و العمل الجمعوي.

وسيرا في تحقيق أهداف الجمعية والرفع من مكانة المرأة في المجتمع، يكشف منير حموتي، أن المرأة لم تقتصر على جانب معين من مجالات تدخلها بل تعدت إلى التكوين والصحة والتربية، بالإضافة إلى المجال الجمعوي والحقوقي..، ما أدى إلى التفكير في تكريمها عرفانا بمجهوداتها الجبارة والجليلة.

وكشف رئيس جمعية الصداقة المغربية للتنمية البشرية، أنه يجب ترسيخ ثقافة إنسانية منفتحة حضارية، عبر إعادة هيكلة السلوكيات المجتمعية الذهنية، وتأصيل المفاهيم، وإبعادها عن كثير من عناصر التخلف والجمود والانغلاق والعصبية التي تعيق وتكبح انطلاقة المرأة، وذلك بغية الدفع بها في خط التفاعل و التكامل التنموي، مضيفا، أن إشراك المرأة في مسيرة التنمية بمختلف أبعادها يعد ضرورة وشرطا ديمقراطيا وركيزة أساسية في بناء المشروع المجتمعي الحضاري.

يذكر، أن جمعية الصداقة المغربية للتنمية البشرية، تأسست بداية سنة 2011 برئاسة منير حموتي، وسبق لها أن أجرت عمليات جراحية للعين، والقرنية والشبكية والجلالة، وتوزيع قفف رمضان، وملابس العيد للأيتام، وأضاحي العيد، وتوفير الدواء للمرضى، بالإضافة إلى تنظيم دورات تكوينية، وقوافل تربوية في المدارس، وقوافل طبية في القرى المجاورة لمدينة وجدة، ناهيك عن القيام بمجموعة من الأنشطة المختلفة كزيارة مراكز الطفولة، وزيارة المستشفيات جناح الأطفال وجناح المرضى والجرحى.

وللإشارة ستفتتح الجمعية في الأيام القليلة القادمة، مقرها الجديد، للعمل بشكل جدي رفقة الأعضاء على برامج وأنشطة جديدة هادفة، وإعطاء دفعة قوية وأهمية بالغة لأطفال التوحد، وإعطاء تكوين لفائدة الأمهات لمعرفة كيفية التعامل مع هذه الفئة من المجتمع، داخل المقر الذي ستخصص هياكله لفائدة هذه الأنشطة المتنوعة.

























تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح