ابتدائية تطوان تصدر أحكامها في ملف معتقلي احتجاجات الفنيدق


ابتدائية تطوان تصدر أحكامها في ملف معتقلي احتجاجات الفنيدق
ناظورسيتي | متابعة

أصدرت المحكمة الابتدائية بمدينة تطوان، أمس الثلاثاء 16 فبراير الجاري، أحكامها في ملف معتقلي احتجاجات مدينة الفنيدق المتاخمة لمدينة سبتة المحتلة.

وأدانت هيئة الحكم المعتقلين الأربعة الذين تمت مؤازرتهم من طرف 30 محاميا، بـ6 أشهر موقوفة التنفيذ، بعد مؤاخذتهم بالتهم التي توبعوا من أجلها، حيث تم الإفراج عنهم مباشرة بعد إصدار الحكم.

وكان المعتقلين الأربعة وهم ياسين رازين، رضى العفاقي، نور الدين الهيشو سحيقو، محمد الهيشو مكدار، قد جرى اعتقالهم خلال الجمعة الأولى لاحتجاجات ساكنة الفنيدق، والتي شهدت مواجهات مع قوات الأمن.

حري بالذكر أن المحكمة كانت قد رفضت خلال الجلسة الأولى التي تمت يوم الثلاثاء الماضي، طلبات منحهم السراح المؤقت التي تقدم بها دفاعهم.


حري بالذكر أن المحكمة الابتدائية بتطوان، كانت قد قررت متابعة الموقوفين الأربعة في حالة اعتقال وإيداعهم السجن المحلي بتطوان، بعد أن وجهت لهم تهماً تتعلق بـ "إهانة عناصر القوة العمومية أثناء قيامهم بمهامهم، وارتكاب العنف في حقهم والعصيان، بالإضافة لخرق حالة الطوارئ الصحية والمشاركة في تجمهر مسلح".

وكانت مدينة الفنيدق الساحلية والمتاخمة لمدينة سبتة السلبية عاشت خلال الأسبوع الماضي والذي قلبه احتجاجات صاخبة، ضد استمرار إغلاق المعبر الحدودي مع سبتة في وجه عموم المواطنين، وإنهاء أنشطة التهريب المعيشي.

وطالبوا خلال ذات الوقفات الاحتجاجية بفتح المعبر العدودي، وتحسين الظروف الاجتماعية وإيجاد بدائل اقتصادية عقب مرور سنة على قرار السلطات المغربية إغلاق معبر باب سبتة وإنهاء التهريب المعيشي.

يذكر أن الشكل الاحتجاجي الذي نظم في الجمعة الأولى، عرف مناوشات ومواجهات بين مجموعة من المتظاهرين وقوات الأمن، تسببت سقوط مصابين من الجانبين، بالإضافة لأعمال شغب وإشعال النيران ورشق بالحجارة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح