إيطاليا.. قتلى ومفقودون في فيضانات اجتاحت جزيرة سردينيا طوال يومين متتاليين


ناظورسيتي -متابعة

شهدت جزيرة “سردينيا” الإيطالية طوال يومين عواصف قوية تسبّبت في مصرع ثلاثة أشخاص على الأقل وفقدان آخرين، إثر فيضانات أدت إلى انهيارات أرضية في عدة مناطق.

وقد نشر بعض سكان بلدة “بيتي” (بمقاطعة “نورو”) في سردينيا مقاطع مروّعة ظهرت فيها فيضانات "هائلة" من الطين والمياه وهي تتدفّق عبر شوارع المدينة الضيقة، حاملة كميات من الحطام.

وقد غطّت شوارع المدينة طبقات سميكة من الطين وتضرّرت العديد من السيارات والناقلات في كافة أنحاء المنطقة، فيما أُمر بإخلاء بعض أجزاء المدينة.

وفي هذا الإطار، طالب جوزيبي تشيكوليني، عمدة البلدة، في صفحته في فيسبوك السكان إلى توخّي “الحذر الشديد” في ظل تواصل هطول أمطار غزيرة، يُتوقع أن تستمرّ اليوم الأحد.

كما تم، في بلدة "جالتيللي" القريبة، وفق بيان لجيوفاني سانتو بوركو، رئيس بلدية المدينة، إجلاء 150 شخصا، في الوقت الذي غمرت مياه الأنهار الطافية طرق البلدة ودمّرت جسورها.


وتشهد جزيرة سردينيا، منذ ظهر أول أمس الجمعة، هطول أمطار غزيرة مع رياح عاصفية.

وكانت شبكة خدمة الأرصاد الجوية الأوروبية قد أصدرت إنذارا أحمر تخصّ الجزيرة المنكوبة.

كما تم تشغيل العديد من سدود الجزيرة لتصريف المياه وتجنّب الفيضانات، فيما دعت السلطات المحلية سكان المناطق القريبة إلى تجنب مناطق المصبّ.

ومن جانبها، أكدت وسائل الإعلام الإيطالية أن سد "بريدا" و"أوثوني" يفرغ ما يفوق 400 متر مكعب في الثانية. وتم إبلاغ السكان أن طرق المنطقة مغلقة، فيما تم عزل مدن، جزئيا أو كليا، منها فيلاسيدرو في جنوب الجزيرة.

يأتي ذلك في الوقت الذي تشهد إيطاليا، على غرار معظم دول أوروبا، أجواء ماطرة وباردة هلال الأيام القليلة الماضية.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح