NadorCity.Com
 


إنشقاق وتبادل الإتهام مابين جمعية مسجد الفتح بأركمان وإمامه


إنشقاق وتبادل الإتهام مابين جمعية مسجد الفتح بأركمان وإمامه
كمال قروع

إفتتح مؤخرا مسجد تعاونية الفتح بجماعة أركمان في وجه العموم بعدما تم إغلاقه لأزيد من خمسة أشهر وبالضبط منذ الرابع مارس من السنة الجارية ،وذلك بسبب ظهور بعض التشققات والتصدعات بقبته ،مما إستوجب تقويمها وإصلاحها آنذاك ،وقد أكدت مصادر مطلعة أنه تم تقييم مجموع الإصلاحات بالإضافة إلى مصاريف الهندسة بما قدره 15 مليون سنتيم ،تكلف بها فاعلي الخير من المحسنين وتحت تأطير وتصرف جمعية المسجد المذكور

لكنه يروج مؤخرا عدة شبهات حول إمامة المسجد ،كما كثر القيل والقال بتعاونية الفتح وظهر بها إنشقاق حول شخص الإمام الذي يؤم بهم ،فبعدما تم تصريحه من طرف جمعية المسجد ،إلتجأ هذا الأخير وبمعية أصدقاء له إلى المندوب الإقليمي لوزارة الأوقاف ورئيس المجلس العلمي يتوسل إليهم ويتدخلون له قصد إعادته إلى المسجد ، وهو ما تأتى له وهو كذلك ما اعتبرته لجنة المسجد ضدا على إرادتها ومصلحتها حسب أعضاء تابعيين لهذه الأخيرة

وفي حيثيات الحادث تأكد ذات المصادر أنه بناءا على طلب مقدم المسجد من إمامه عدم ترك ضيوفه للمبيت داخل المسجد بالجناح الخاص بالنساء ،نشب على إثره خلاف بين الإمام والمقدم ،مما اضطرت معه الجمعية إلى قفل الباب الرابط بين منزل الإمام وجناح النساء ،وقصد رد الإعتبار وبتهور من إمام المسجد إتهم المقدم وهو حاج معروف بتعاونية الفتح بعفافه ،على أنه يتحرش بزوجته ويعاكسها ،كما أنه وجده يهم بالدخول عليها في منزل الإمام الذي يحاذي المسجد المذكور وبين هذا الإتهام وذاك حدث تشقق لكنه من نوع أخر هذه المرة ، فهو بالأشخاص وليس ببناية المسجد مما يؤدي حتما إلى إنقسامات وردود أفعال متباينة ،قد تتطور مع مرور الوقت إن لم تبادر الجهات الوصية خاصة مندوبية الأوقاف المجلس، العلمي قصد حل المشكل

وقد أكد لنا مجموعة من ساكنة الحي أن الإمام المذكور كان يتقاضى راتبه الشهري بمساعدة الجماعة وبشكل روتيني ،تتكلف الجمعية بتسديده ،كما أنها تساعده على إثر كل طارئ يحدث له أو لعائلته ،ماديا ومعنويا وتوفر له السكن ،فيما يتوصل بمبلغ 900 درهم كراتب إضافي من الجهات المسؤولة

جدير ذكره أن مسجد تعاونية الفتح أنشأ سنة 1988 وبدأت الصلاة فيه سنة 1990 ،بمساهمة مجموعة من المحسنين ،وكان في البداية لا تتعدى مساحته الإجمالية 30 متر مربع ،ليتم توسعته بحكم إكتضاضه خلال مرحلتين ،ويؤمه أزيد من 500 مصلي خلال الأيام العادية و يصل مجمل المصلين يوم الجمعة إلى 1000 مصلي من الجنسين ، غالبيتهم مسنين ومتقاعدين من الديار الأوروبية






1.أرسلت من قبل harbouche في 11/05/2011 20:25
تعتبر معظم الجمعيات المشرفة على المساجد كارثة منظمة على المساجد والقائمين عليها من أئمة ومؤذنين ومنظفين لأسباب عدة منها التدخل فيما لا يعنيها وغير مخول لهل قانونا في غياب رادع قانوني يجعل هذه الجمعيات تقف عند حدودها القانونية المخولة لها فعلى الرغم من وجود قرارات لوزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية تقضي باختزال دور هذه الجمعيات في تسيير المساجد من حيث الماء والكهرباء والنظافة في بعض الاحيان غير أنها لا تقتصر على هذا الدور بل تقفز على المساطر كلها لتلعب دور المندوبيات والمجالس العلمية كالتدخل في شؤون الامام أو المؤذن أو الطلبة وتحديد مهامهم وإخضاعهم لتوجهاته واستغلال المساجد وممتلكاته ومرافقه لأهداف سياسية وانتخابية في غياب الادوار الفعالة للوزارة الوصية لحسم المشاكل
بل الادهى والامر أن هذه الجمعيات تقوم برفع الشكايات والوشايات الكاذبة إلى المحاكم عندما يأبى الامام الامتثال لتوجهاتها وأهدافها,والنمادج كثيرة منها عللى سبيل المثال لا الحصر



وحلا لهذه المشاكل التي يقع ضحيتها المواطن والامام التتي سببها الجمعيات تطالب الجمعية الاجتماعية للقيميم لبدينيين الوزارة الوصية بوقف هذه الجمعيات عند حدودها

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

من هو "بوثقنينت" الذي روع ساكنة اقليم الناظور بأنشطته الإجرامية

وفاة سيدة من ممتهني التهريب المعيشي بعد سقوطها من مرتفع

بالصور محجوزات اخطر زعيم عصابة بالناظور.. مسدس و 39 رصاصة

أوسان اغنية رائعة للفنان كريم المرسي من ألبوم ازوران ن تفاوين

فرصة لا تعوض... ضمان الجودة و تسهيلات في الأداء عند مؤسسة وادي المعرفة للتعليم الخصوصي بسلوان

هذه تفاصيل اعتقال "بوثقنينت" وهكذا تدخلت فرقة خاصة بعد مقاومته

الأمن يطلق النار ويعتقل "بوثقنينت" الذي روع الناظوريين