إطلاق نار على مغربيين في إسبانيا ينتهي بقتل أحدهما وإصابة الأخر


إطلاق نار على مغربيين في إسبانيا ينتهي بقتل أحدهما وإصابة الأخر
وكلات

تعرض شابان مغربيان بغرناطة الإسبانية أمس الاثنين، لإطلاق نار من طرف مجهولين، أردوا أحدهما قتيلا في حين أصيب الثاني بجروح خطيرة في مختلف أنحاء جسده.

وحسب مصادر إعلامية إسبانية، فإن الضحية المغربي الذي فارق الحياة يبلغ من العمر 25 سنة، في المُصاب الثاني يبلغ من العمر 26، وقد تعرضا لإطلاق النار في الشارع.


وفتحت المصالح الأمنية تحقيقا لمعرفة الأسباب التي أدت إلى هذه لجريمة، في حين ربطت الصحافة الاسبانية الواقعة بتصفية حسابات بين مافيا للمخدرات دون أي دليل.

وتمكنت الشرطة الاسبانية من توقيف أحد الأشخاص يٌشتبه في كونه وراء عملية اطلاق النار، حيث يجري معه حاليا تحقيق لمعرفة سبب هذه الجريمة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح