NadorCity.Com
 






إضرابات أساتذة التعاقد وتأثيرها على التلاميذ محور اجتماع بين عامل إقليم الدريوش وجمعيات الآباء


إضرابات أساتذة التعاقد وتأثيرها على التلاميذ محور اجتماع بين عامل إقليم الدريوش وجمعيات الآباء
ناظورسيتي | الدريوش

عقد عامل عمالة إقليم الدريوش، محمد رشدي، صباح الأربعاء 13 مارس الجاري، بمقر العمالة لقاء تواصليا مع رؤساء جمعيات آباء وأمهات أولياء التلاميذ بالإقليم، وذلك لتدارس سبل الحد من الارتباك في السير العادي للدراسة، وتأثيرات إضرابات أساتذة التعاقد على التلاميذ، خصوصا وأن ارتفاع وتيرة الإضرابات تأتي مع بداية العد العكسي لانطلاق الامتحانات..

وحث عامل الإقليم، خلال ذات اللقاء جمعيات الآباء القيام بأدوارها التوعوية والتحسيسية، والوقوف إلى جانب إدارة المؤسسات لتوفير الظروف الملائمة للتلاميذ لمواصلة تلقيهم الحصص الدراسية، وتوفير الحجرات والقاعات الدراسية لهم أثناء تواجد الأساتذة في الوقفات والمسيرات الإحتجاجية..

ومن جهة أخرى، تفهمت السلطات الإقليمية وممثلو جمعيات آباء وأولياء التلاميذ احتجاجات أساتذة التعاقد، إلى أن جميع المتدخلين خلال ذات اللقاء رفضوا إشراك التلاميذ والتلميذات في الوقفات والمسيرات الاحتجاجية التي تخوضوها تنسيقية أساتذة التعاقد بالشارع العام.

ومن جهة أخرى، قدم المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين بالإقليم، رشيد نوري، عرضا حول التعديلات التي طرأت على مضامين النظام الأساسي لأطر الأكاديميات، والذي يتعلق بأساتذة التعاقد، بحيث أشار إلى أن ذات التعديلات همت التخلي عن نظام "التعاقد"، وفسخ العقد ومراجعة جميع المواد التي تشير إلى فسخ العقد لكون "التعاقد" لم يعد معتمدا.






























































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح













المزيد من الأخبار

الناظور

شاهدوا.. استمرار تحرير الملك البحري بشاطئ تشارنا وهدم المنازل التي كان يستغلها الإسبان

أزيد من 65 ألف مسافر استعملوا مطار العروي خلال الشهر الماضي

شاهدوا.. مواقف هزلية في لحساب صابون الناطق بالريفية

المنشد الديني أحمد بوطالب في أغنية أمازيغية جديدة بمناسبة شهر رمضان الفضيل

عصبة الشرق لبناء الجسم تنظم دورة تكوينية بالمركز السوسيو تربوي بالناظور

شاهدوا الحلقة 15 من المسلسل الدرامي "خيوط رفيعة" الناطق بالريفية

يمينة.. أرملة من الناظور تتنقل بين الأسواق الأسبوعية لبيع "الميكا" لكي تعيل إبنين معاقين