إسبانيا.. المغاربة الأوائل بين العمال الأجانب المنخرطين في الضمان الاجتماعي


متابعة

بلغ مجموع المهاجرين المغاربة في إسبانيا المنخرطين في مؤسّسات الضمان الاجتماعي حتى ماي المنصرم، 257 ألفا و195 شخصا.

وأفادت وزارة الشّغل والهجرة والضمان الاجتماعي الإسبانية، في بلاغ عمّمته اليوم، أن أفراد الجالية المغربية احتفظوا بالمركز الأول في قائمة الشغيلة الأجنبية المنخرطة في مؤسّسات الضمان الاجتماعي من غير المنتمين لمجموعة الاتحاد الأوربي. واحتل المركزَ الثاني العمال الصينيون (82 ألفا و523 منخرطا) يليهم الكولومبيون (72 ألفا و76 منخرط ) ثم مواطنو الإكوادور (68 ألفا و358).


وبلغ العمال الأجانب المسجلون في مؤسّسات الضمان الاجتماعي الإسبانية في الشهور الخمسة الأولى من 2020 مليونين و22 ألفا و41 شخصا، بزيادة ناهزت %2,6 بالمقارنة مع الفترة ذاتها من السنة الماضية، بزيادة 50 ألفا و981 منخرطا جديدا خلال السنة الجارية.

وناهزت أعداد العمّال الأجانب المسجلين في منظمات ومؤسّسات الضمان الاجتماعي في إسبانيا من غير المنتمين إلى بلدان الاتحاد الأوربي مليونا و245 ألفا و204 منخرطا، بينما وصل عدد المنتمين منهم إلى بلدان الاتحاد 764 ألفا و680 منخرطا، بحسب المصدر نفسه.

وبلغ المغاربة المقيمون بكيفية قانونية في إسبانيا، حتى أوائل يناير الماضي، وفق المعطيات الأخيرة للمعهد الوطني للإحصاء، 864 ألفا و546 شخصا، بزيادة ناهزت 6,3% مقارنة بالسنة الماضية، بعدما انضاف 50 ألفا و959 منخرطا جديدا.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح