إدانة أب وزوجته بعقوبة "الإعدام" بعد قتلهما لابنهما وتقطيع جثته


ناظورسيتي: متابعة

أنهت غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بطنجة، أطوار محاكمة المتهمين في الجريمة المروعة التي كانت قد هزت الرأي العام، ويتابع فيها أب وزوجته بتهمة قتل إبنه وتقطيع الجثة إلى أطراف.

وقضت الغرفة المذكورة بعقوبة الإعدام في حق الأب وزوجته، وغرامة قدرها 500 ألف درهم لفائدة أسرة الطفل الضحية، وأداء درهم رمزي لفائدة المرصد الوطني لحقوق الطفل الذي نصب نفسه أيضا في هذه القضية، وذلك بعد إدانة المتهمين من أجل جريمة القتل العمد وتقطيع جثة وإخفائها داخل ثلاثجة، في حق الطفل الذي كان يبلغ من العمر 7 سنوات.

وكانت العناصر الأمنية بالعرائش قد تمكنت من حل لغز الأطراف البشرية التي عثر عليها بالمطرح العمومي في “حي المنار 3″، بالمدينة ذاتها، إذ تبين أن الأمر يتعلق بجثة طفل في السابعة من العمر، قامت زوجة أبيه وأبيه بقتله وتقطيع جثته والتخلص من الأطراف.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح