أيام على افتتاحه.. نشطاء يتسائلون عن أسباب إغلاق أبواب المركز الصحي بجماعة بوعرك


أيام على افتتاحه.. نشطاء يتسائلون عن أسباب إغلاق أبواب المركز الصحي بجماعة بوعرك
ناظورسيتي : متابعة

تسائل عدد من النشطاء ورواد مواقع التواصل الاجتماعي من ساكنة جماعة بوعرك ضواحي الناظور، عن أسباب إغلاق أبواب المركز الصحي الوحيد بالمنطقة، والذي تم افتتاحه مؤخرا.

وعبر النشطاء وعدد من ساكنة الجماعة عن استيائهم بعدما تفاجؤو بإغلاق المركز الصحي الجديد أبوابه أيام قليلة فقط من افتتاحه، حيث أكدوا أن ممرضة كانت تداوم بالمركز على أن يقوم طبيب رئيسي باستقبال المرضى ثلاثة أيام في الأسبوع، ليتفاجؤو بإغلاق المركز أبوابه في ظروف غامضة، ودون سابق إشعار.

وحمل سكان جماعة بوعرك المسؤولية الكاملة في قرار الإغلاق للمندوبية الإقليمية لوزارة الصحة ومعاها مجلس الجماعة، مطالبين إياهم بتوضيح حقيقة ما يجري بالمركز وإعادة افتتاحه في أقرب الآجال.

يذكر أن ساكنة جماعة بوعرك كانت قد استبشرت بقرار إحداث مركز صحي بالمنطقة، وهو أول صرح صحي تم بنائه بتمويل من صندوق التنمية القروية، فيما تم تجهيزه من طرف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وذلك بهدف تقريب الخدمات الصحية للساكنة والتخفيف من معاناتهم، خصوصا المرتبطة بالتنقل إلى المؤسسات الصحية المجاورة.




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح