المزيد من الأخبار






أول وفاة بأوميكرون في المغرب


ناظورسيتي: متابعة

سجلت مصالح وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، اليوم الثلاثاء 04 يناير الجاري، أول حالة وفاة بمتحور فيروس كورونا "أوميكرون" بالمغرب.

وصرّح منسق المركز الوطني لعمليات طوارئ الصحة العامة بوزارة الصحة بالمغرب، بأن عدد الوفيات بدأ يرتفع شيئا فشيئا، وقال بأن متحور “أوميكرون” بدأ في الانتشار في المملكة وأصبح يظهر في أغلب الإصابات.

هذا ويضيف معاد بأن "هناك 7 حالات مؤكدة بمتحور أوميكرون بأقسام الإنعاش بمستشفيات المملكة”، وأورد بأنه تم رصد أول حالة وفاة في المغرب بهذا المتحور الجديد، متعلقة بسيدة تبلغ من العمر 67 عاما، وتعاني من مجموعة من الأمراض المزمنة، مشيرا إلى أنها غير ملقحة بالجرعة الثالثة.


وكانت الوزارة قد أعلنت يوم الأربعاء 15 دجنبر من العام المنصرم، عن تسجيل أول إصابة بالمتحور الجديد “أوميكرون” بالمغرب.

ووفقا لوزارة الصحة، أكد ضمن بلاغ لها آنذاك، بأن الأمر يتعلق بسيدة من مدينة الدار البيضاء، أصيبت بالمتحور الجديد، وتوجد الآن تحت الرعاية الطبية بالمستشفى.

وأضاف المصدر نفسه يومها، أن حالة المريضة “مستقرة، ولا تدعو للقلق”، فيما لم يتم تقديم أي تفاصيل أخرى عن الموضوع.

وقالت الوزارة، بالنظر إلى سرعة انتشار المتحور المثير للقلق، فإن السلطات تهيب بجميع المواطنات والمواطنين الالتزام بالاجراءات والتدابير الوقائية الفردية والجماعية، مع الإسراع في أخذ جرعات التلقيح الأولى والثانية والثالثة.

وعلى المستوى المحلي، بادرت السلطات تحت اشراف عمالة الناظور، إلى تنظيم حملات تحسيسة في الشوارع للدعوة إلى التطعيم، وتلقي كل الجرعات، فيما لجأت أخرى إلى نصب خيام بالأسواق، تقرب خدمة التلقيح من المواطنين.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح