أول حصيلة جماعية بإقليم الناظور.. المومني يقدم حصيلة نصف الولاية من ترأسه مجلس جماعة تزطوطين


أول حصيلة جماعية بإقليم الناظور.. المومني يقدم حصيلة نصف الولاية من ترأسه مجلس جماعة تزطوطين
ناظورسيتي | متابعة

قدم محمد مومني، رئيس مجلس جماعة تزطوطين، عن حزب الأصالة والمعاصرة، حصيلة تسييره للجماعة خلال السنوات الثلاثة المنقضية من ولايته على رأس المجلس الجماعي، وذلك خلال أشغال الدورة العادية لشهر أكتوبر، التي عقده المجلس يوم أمس الأربعاء، بحضور أعضاء المجلس وفعاليات جمعوية.

وتحدث المومني خلال ذات الدورة، عن مجموعة من الإجراءات والتدابير التي اتخذها مجلسه خلال 3 سنوات الماضية، والتي تتضمن في مجال التعليم، تهيئة إعدادية تزطوطين لفتح الجذع المشترك وإصلاح بعض الأقسام بـ 120 مليون سنتيم، اقتناء حافلة لفائدة نقل طلبة المنطقة صوب كلية سلوان بـ 102 مليون سنتيم، واقتناء أربع حافلة للنقل المدرسي بغلاف مالي بلغ 89 مليون سنتيم، والتي مكنت في ظرف سنتين من القضاء على الهدر المدرسي.

وفي مجال تقوية البنية التحتية، أشار المومني إلى أن المجلس تمكن في إطار اتفاقية شراكة مع مجلس جهة الشرق، من فتح 150 كلم من المسالك الطرقية بكافة دواوير الجماعة، وتهيئة المحور الرئيسي لمركز الجماعة بـ 1 مليون درهم، بالإضافة لإنجاز الشطر الأول من التطهير السائل لمركز الجماعة بـ 1 مليون درهم، كهربة 5 مجمعات سكنية بوسط الجماعة، واقتناء شاحنة بـ 49 مليون سنتيم، لتركيب وإصلاح أعمدة الإنارة العمومية.

كما أعلن المومني، عن مجموعة من المشاريع التنموية التي سيتم انجازها على المدى القريب، أبرزها إطلاق أشغال الشطر الثاني من مشروع التطهير السائل بغلاف مالي سيصل لـ 6 مليار سنتيم، انجاز مدرسة جماعاتية بمركز الجماعة بغلاف مالي سيصل لـ 700 مليون سنتيم، انجاز الدراسة لمشروع حماية مركز الجماعة من الفيضانات، انجاز محول كهربائي بمركز الجماعة، وإحداث مرآب لإصلاح وصيانة آليات الجماعة.

وجدد المومني التأكيد عن انخراطه التام في جلب المشاريع التنموية للنهوض بوضعية الجماعة، خصوصا المرتبطة بالتأهيل وفك العزلة، وتقوية البنيات التحتية عبر إنجاز وصيانة المسالك الطرقية، وتعزيز أسطول حافلات النقل المدرسي، بالإضافة إلى الإسهام في تزويد دواوير الجماعة بالماء الصالح للشرب والكهرباء، والتأهيل في الميادين التربوية والصحية والاجتماعية والرياضية .

وأشار المومني إلى أن ما تحقق في ظرف نصف الولاية من انتخاب المجلس دون اللجوء لأي قرض من صندوق التجهز الجماعي، يعد ثمرة مجهودات عدد من الشركاء والمساهمين، أبرزهم مجلس جهة الشرق، وعمالة إقليم الناظور من خلال المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وجمعيات المجتمع المدني، والمصالح الخارجية.




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

المزيد 1

البرلمانية الناظورية ليلى أحكيم مرشحة بقوة للظفر بمقعد داخل المكتب السياسي للحركة الشعبية

محمد بوتخريط يكتب.. طرد مراسل القناة 2 من وقفة الناظور، هل هو إجراء "انتقامي" أو موقف مبدئي؟

المجلس الإقليمي للناظور يعقد دورة شتنبر العادية ويصادق بالإجماع على نقاط جدول أعمالها

في احتجاج غير مسبوق.. الناظوريون يعتزمون حلق رؤوسهم والخروج إلى الشارع لإيصال هذه الرسالة المأساوية