أم من نواحي الكبداني تناشد المساعدة لتوفير القوت اليومي لأبنائها الأيتام وترميم شقوق سقف منزلها


ناظورسيتي - حسن الرامي


ينقل النداء الإنساني المصور، المدرج أسفله، معاناة أمّ لثلاثة أيتام، تقطن منزلا متهالكا في قرى جماعة أمجاو، بإقليم الدريوش، من الفقر وقلة ذات اليد والحرمان من كل شيء.

تفيد الأم المعنية، أن أب صغارها الثلاثة، الذي كان يعيل أسرته الصغيرة، وافته المنية قبل عدة شهور، وأن والدها أقعده السرطان طريح الفراش، مما فاقم معاناتها بحيث لا تجد معيلا لأبنائها.

مضيفة أن أسرتها تعاني من فقر مدقع، بحيث لا تجد حتى قوت اليوم لأبنائها، كما أنهم لا يدرسون بسبب بُعد المسافة، وأنها مهددة بالتشرد لأن المنزل يوجد في ملكية الورثة، ناهيك عن أن سقف المنزل يتقطر بالمياه كلما تهاطلت الأمطار.

لذا تناشد الأم المعنية، المحسنين وذوي الذائقة الأريحية، من أجل مساعدتها على إعانة أطفالها الصغار لتوفير الوقت لهم، وترميم شقوق أسقف المنزل الذي يغرق عقره في المياه.




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح