أميدو سي أحمد.. قصة هجرة بدأت من الريف نحو طنجة قبل أن تنتهي ببلجيكا


أميدو سي أحمد.. قصة هجرة بدأت من الريف نحو طنجة قبل أن تنتهي ببلجيكا
ناظورسيتي

قدم الكتاب البلجيكي من أصول ريفية قصة هجرته برواق مجلس الجالية بمعرض الكتاب، حيث سرد أسباب هجرة والديه يحثا عن لقمة العيش والاستثمار في أبنائهم ليضمنوا مستقبلا لائقا

وركز اميدو مبكرا على العمل في الوسط الجمعوي وعلى مساعدة الشباب المنحدرين من الهجرة، فلقد كان في الستعينات منسقا للشبيبة المغاربية التي نظم في إطارها أنشطة سوسيوثقافية، وأيضا أنشطة مفعمة بروح المواطنة

حاصل على الاجازة في العلوم السياسية والعلاقات الدولية واشتغل على روايات الهجرة مبرزا أهيمتها في المسارات الفردية والعائلية



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح