ألمانيا.. القبض على مشتبه به في طعن سائق سيارة وهتافه "الله أكبر"


م.أ.م/ ص.ش (د ب أ)

تعرض سائق سيارة في بلدة شتولبرغ بالقرب من آخن للطعن بسكين. وهتف المهاجم "الله أكبر"، بحسب وسائل إعلام ألمانية. وألقت الشرطة القبض على مشتبه به ولا تستبعد السلطات في الولاية خلفية إسلاموية للحادثة.

ألقت الشرطة الألمانية القبض على شخص مشتبه به في هجوم طعن على سائق سيارة في غرب ألمانيا. وكتبت الشرطة على تويتر مساء اليوم الأحد (13 سبتمبر/ أيلول 2020) أنه "أمكن إلقاء القبض على المطلوب في شتولبرغ يجلس إلى جوار سائق سيارة، من قبل فرقة مهام متنقلة".

وتابعت الشرطة أنها تتحفظ على المطلوب وسائق السيارة التي كان يستقلها أثناء هروبه وأن التحقيقات لا تزال متواصلة. مضيفة أن سائق السيارة والراكب إلى جواره إضافة إلى أحد أفراد الشرطة أصيبوا بجروح وأنه يتم إسعافهم. وأكدت الشرطة أن الشخص "المطلوب والسائق متواجدان تحت التحفظ الشرطي والتحقيقات مستمرة".

وكانت الشرطة في مدينة كولونيا غربي ألمانيا أكدت في وقت سابق من مساء اليوم طعن سائق سيارة في منطقة شتولبرغ القريبة من مدينة آخن الأمر الذي أسفر عن وقوع إصابات بالغة له.

ورفضت الشرطة مبدئيا الحديث عن الخلفيات المحتملة لهذه الجريمة.

ومن جانبها، أفادت تقارير إعلامية بأن من غير المستبعد أن يكون للجريمة دافع إسلاموي، وكتبت صحيفة "بيلد" الألمانية أن الجاني كان قد صاح بعبارة "الله أكبر".

لكن متحدثين باسم الشرطة في كولونيا وآخن رفضوا تأكيد هذه الرواية أو نفيها، وقال متحدث باسم الشرطة في آخن إن التحقيقات ماتزال جارية. وسائق السيارة البالغ من العمر 23 عاما تعرض للهجوم ليلة الأحد بسكين وحياته ليست في خطر. والمهاجم فتح باب السيارة التي كانت تسير ببطئ وطعن السائق في ذراعه.

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية في ولاية شمال الراين ويستفاليا:" لا نستطيع في هذه اللحظة أن نستبعد التطرف الإسلامي كدافع للجريمة".


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح