أكثر عدوى بـ10 مرات.. ظهور "سُلالة" جديدة من فيروس كورونا


ناظورسيتي -متابعة

في الوقت الذي يواصل فيروس كورونا، الذي شلّ الحركة في دول العالم طيلة شهور، حصدَ ضحاياه والمصابين بعدواه، تواصل مراكز الأبحاث والشّركات والحكومات في مختلف دول العالم مجهوداتها للتوصل إلى لقاح يضع يوقف هذا التمدّد المخيف للفيروس. لكن دراسات وأطباء ما فتئوا يكشفون باستمرار "مفاجآت" بشأن الفيروس التاجي المستجدّ، الذي أصاب أزيد من 21 مليون شخص حتى الآن.

وأًعلِن في ماليزيا أنه تم اكتشاف "سلالة" حديثة من الفيروس دخلت البلاد، أكثر عدوى من "كوفيد -19" بعشر مرّات.


وفي هذا الإطار، وضّح مسؤول ماليزي، وفق ما أفادت به شبكة "بلومبيرغ" اليوم الاثنين، أنه تم اكتشاف طفرة جديدة تسمى "D614G" في ثلاث حالات على الأقلّ من 45 شخصا أصيبوا العدوى من خلال مالك مطعم عائد من الهند خرَق الحجر الصحي المنزلي، المحدد في أسبوعين. وأبرز أن هذه السلالة الجديدة رُصدت أيضا في مجموعة أخرى، تتكون من أشخاص عائدين إلى ماليزيا من الفلبين.

وقد تعني هذه السلالة الجديدة، بحسب خبير، أنّ الدراسات الحالية حول اللقاحات ربما هي غير مكتملة أو غير فعّالة لمواجهة هذه الطفرة المستجدّة من الفيروس.

مقابل ذلك، أفادت دراسة نُشرت في مجلة "سيل بريس" (Cell Press) أنه لا يرجّح أن يكون للطفرة الحديثة تأثيرات كبيرة على نجاعة اللقاحات التي يجري تطويرها في الوقت الراهن.

وتجدر الإشارة إلى أنّ هذه السلالة رُصدت بكثرة في أوروبا وفي الولايات المتحدة، في الوقت الذي قالت منظمة الصحة العالمية، في وقت سابق، إنه ليس هناك دليل على أنها تؤدي إلى أعراض مرضية أكثر خطورة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح