أستاذة تضع حدا لحياتها بطريقة مفجعة في بركان


أستاذة تضع حدا لحياتها بطريقة مفجعة في بركان
ناظورسيتي -متابعة

استيقظ سكان "حي الرياض" في مدينة بركان، اليوم الاثنين، على وقع حادث مأساوي، بعدما وضعت أستاذة (في الأربعينات من عمرها) حدا لحياتها بطريقة صادمة.

وقال مصادر محلية إن المنتحرة، التي كانت تعمل أستاذة للتعليم الابتدائي في مدرسة "إدريس الثاني" في المدينة ذاتها، والتي ألقت نفسها من الطابق العلوي للإقامة السكنية التي كانت تقطن بإحدى شققها في هذا الحي، كانت تتابع حصصا علاجية جرّاء معاناتها من مرض نفسي.

وقد باشرت مصالح الأمن المختصّة في بركان تحقيقاتها لاستجلاء الدوافع الحقيقية لهذه النهاية الماساوية التي هزّت حي الرياض ومدينة بركان.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح