أردوغان يصدر قرارا "تاريخيا" باتخاذ متحف “آيا صوفيا” مسجدا


أردوغان يصدر قرارا "تاريخيا" باتخاذ متحف “آيا صوفيا” مسجدا
ناظورسيتي -متابعة

وقّع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مساء اليوم الجمعة، على قرار رسمي لافتتاح كاتدرائية “آيا صوفيا” مسجدا للصلاة.

وفي هذا السياق، افادت وكالة “الأناضول” التركية للأنباء بأن أردوغان أصدر قراره، الذي وُصف بـ"التاريخي"، لتحويل “آيا صوفيا” إلى رئاسة الشؤون الدينية وافتتاحها كمسجد لتأدية الصلوات.

ومن جانبه ألغى القضاء التركي قرارا لمجلس الوزراء التركي، في 1934، قضى بتحويل "آيا صوفيا" إلى “متحف” بعدما كان مسجدا.

وكان أردوغان قد اقترح، في فترة سابقة، أن المسجد استعاد وضعه كموقع للتراث العالمي لـ"يونسكو". وظلّ "آيا صوفيا" صرحا عمرانيا ودينيا للإمبراطوريات البيزنطية والمسيحية والعثمانية المسلمة التي تعاقبت على حُكم تركيا، ويصنّف كأحد أكثر المعالم الأثرية زيارةً في البلد.

ومن جانبها، طالبت منظمة "يونيسكو"، أمس الجمعة، تركيا بعدم تحويل "آيا صوفيا" إلى مسجد، مذكّرة بالتزامات تركيا القانونية في هذا الصدد.

وشدّدت "يونسكو"، في بلاغ، على أن “آيا صوفيا، باعتباره جزءا من مناطق إسطنبول الأثرية، يدخل في لائحة التراث العالمي كمتحف. وتترتب عن هذا الوضع العديد من الالتزامات والواجبات القانونية. وتابعت أنه يجب على الدولة أن تضمن ألا تتغير القيمة الإجمالية الاستثنائية للمباني المشيدة في هذا الفضاء.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح