أربعيني في قبضة الأمن بسبب تزوير استمارات مواعيد البطاقة الوطنية


أربعيني في قبضة الأمن بسبب تزوير استمارات مواعيد البطاقة الوطنية
ناظور سيتي ـ متابعة

أوقفت عناصر الشرطة القضائية بالمفوضية الجهوية للأمن بمدينة قصبة تادلة، يوم أمس الجمعة 11 يونيو الجاري، شخص يبلغ من العمر حوالي 35 سنة، للاشتباه بتورطه في قضية تتعلق بالتزوير واستعماله.

هذا، كانت مصالح الشرطة القضائية بقصبة تادلة، قد فتحت بحثا قضائيا على خلفية إدلاء عشرة أشخاص باستمارات مزورة لمواعيد خاصة بإنجاز البطاقة الوطنية للتعريف الإلكترونية، قبل أن يتبين أنهم حصلوا عليها بمحل تجاري يشرف المشتبه به على تسييره.

وقد مكنت الأبحاث والتحريات المنجزة في هذه القضية، من تحديد هوية المشتبه به وتوقيفه، فيما أسفرت عملية التفتيش المنجزة بداخل محله التجاري عن حجز جهاز حاسوب وآلة للطباعة يشتبه باستعمالهما في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.


ويشار إلى أنه ليست هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها توقيف أشخاص يقومون بتزوير استمارات مواعيد الحصول على البطاقة الوطنية، حيثعمد مشتبه بهم استغلوا المساطر الإدارية المعقدة لإنجاز بطاقة التعريف الوطنية الجديدة إلى تزوير المئات من الاستمارات للحصول على مواعيد قريبة تم بيعها لمواطنين في حاجة إلى تجديد بطائقهم الوطنية.

وتبين أن المشتبه به من الدار البيضاء والجديدة، وفتحت معهم عناصر الشرطة القضائية تحقيقا بعدما توصلت باستمارات طلب تجديد البطاقة الوطنية للتعريف الإلكترونية، وشكت في صديقيتها، وقاد البحث إلى التوصل إلى هوية أربعة أشخاص تقدموا أمام مقهى الأنترنيت، التي يشرف المتهمان على تسييرها لحجز مواعيد في الموقع المخصص لهذه العملية.

وجرى الإستماع إلى عشرات الضحايا الذين تبين أنهم يدفعون مقابل للحصول على استمارات مزورة تحمل مواعيد قريبة لإنجاز بطاقة التعريف الوطنية، وجاءت التحقيقات، وفق “المساء” بعد أن تبين لعناصر الشرطة القضائية أن أسماؤهم غير مدرجة في لائحة المواعيد المحددة بقاعدة بيانات الامن الوطني.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح