أرباب طاكسيات العروي متذمرون من غياب المراحيض


ناظور سيتي ـ متابعة

أرباب وسائقي الطاكسيات بالعروي متذمرون من إغلاق "مراحيض" الحديقة العمومية وكذا عدم التزام الجماعة بالوعد التي قدمت لهم والمتمثلة في إنشاء مراحيض خاصة بهم.

ويستعد الغاضبون من أجل خوض أشكال نضالية للمطالبة بحل لهذا المشكل والاستجابة لمطالبهم في أقرب وقت ممكن.

وقد أكد رئيس الفرع المحلي للنقابة الأكثر تمثيلية لطاكسيات بالعروي "الاتحاد العام لشغالين بالمغرب" في حديثه لوسائل إعلام محلية، عن تذمر سائقي الطاكسيات بمحطة العروي بسبب القرار المفاجئ لجماعة العروي المتمثل في إغلاق "مراحيض" الحديقة العمومية التي كانت على الأقل تقضي غرض مرتفقي وسائقي الطاكسيات بالمحطة.

زأشار المتحدث ذاته أن العديد من سائقي الطاكسيات مصابون بأمراض تستدعي تواجد "مراحيض" بالقرب منهم، واليوم بعد إغلاق تلك المراحيض أصبحوا يعانون كثيرا .


كما أكد ذات المتحدث أيضا، أن جماعة العروي كانت قد وعدتهم في اجتماع رسمي منذ مدة ببناء "مراحيض" خاصة للمحطة إلا أن هذا الوعد لم يخرج للوجود إلى يومنا هذا.

وما زاد الطينة بلة، حسب ذات المتحدث، هو إغلاق "مراحيض" الحديقة العمومية التي كانت على الأقل تقضي غرض مرتفقي وسائقي الطاكسيات بالرغم من العيوب التي كانت فيها.

ولهذا، يطالب سائقي الطاكسيات بحل هذا الإشكال في القريب العاجل، ويؤكدون عن استعدادهم لخوض أشكال نضالية في حالة عدم الاستجابة لمطالبهم ومطالب مرتفقي المحطة الذين بدورهم يحتاجون "لمراحيض" قرب المحطة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح