أحمد أبو طالب عمدة لروتردام الهولندية لولاية ثالثة


ناظورسيتي: مهدي عزاوي

أدى أحمد أبو طالب القسم أمام سكرتير الملك الهولندي "جيب سميت"، وذلك من أجل تولي منصب عمدة مدينة روتردام الهولندية للولاية الثالثة وذلك إبتداء من يوم 5 يناير الجاري، بعدما انتهت ولايته الثانية قبل يوم فقط.

وهنئ جيب سميت أحمد أبو طالب بهذه الولاية الثالثة وهي المرات النادرة التي يتولى فيها شخص هذا المنصب لثلاثة مرات، كما هنئ أعضاء المجلس وساكنة المدينة، متمنيا له مزيدا من النجاح في المهام التي يؤديها.

وبدورها أعربت مؤسسة حوار بهولندا عن سعادتها بهذا التعيين، وتهنئ العمدة الجديد القديم، على توليه لهذا المنصب لثالث ولايات متتابعة، مؤكدين على أن هذه الثقة في العمدة أبو طالب، تأتي لما قام به من إنجازات خلال توليه لهذا المنصب المهم لإحدى أكبر المدن الهولندية والتي يوجد بها أكبر ميناء بهولندا.




ويعتبر أبو طالب، المزداد سنة 1961 بقرسة آيت سيدال بريف الناظور، أول عمدة من أصول مغربية يعين في تاريخ هولندا. وكان قد هاجر مع أسرته إلى هولندا سنة 1976، واستطاع أن يحقق نجاحا في حياته، خاصة في المجال السياسي. فقد تمكن من تهدأة الوضع بعد الغضب الشعبي الهولندي إثر مقتل الممثل الهولندي" ثيو فان خوخ"سنة 2004 عندما كان محافظا قانونيا.

وينتمي أبو طالب إلى حزب العمل اليساري، كما أنه ينشط في عدة جمعيات وهيآت. تقلد عدة مناصب منها مستشارا صحفيا لوزارة الإعلام، فمديرا لمؤسسة "فورم " لتعدد الثقافات، ثم محافظا قانونيا، ليترقى إلى منصب سكرتير الدولة في الشؤون الإجتماعية، ليتم اختياره عمدة لمدينة روتردام.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح