أحد رائد الأغنية المغربية.. الملك محمد السادس يعزّي أفراد أسرة الفنان الراحل محمود الإدريسي


أحد رائد الأغنية المغربية.. الملك محمد السادس يعزّي أفراد أسرة الفنان الراحل محمود الإدريسي
ناظورسيتي -متابعة

بعث الملك محمد السادس برقية تعزية ومواساة إلى أفراد أسرة الفنان محمود الإدريسي الذي وافته المنية أمس الخميس.

وقال الملك في برقيته “تلقينا ببالغ التأثر والأسى نعي الفنان المقتدر المرحوم محمود الإدريسي، تغمده الله بواسع مغفرته ورضوانه، وأسكنه فسيح جنانه".

وتابع الملك في برقية تعزيته ومواساته لأفراد الفنان الراحل “وإننا إذ نشاطركم مشاعركم إزاء هذا الرزء الذي لا راد لقضاء الله فيه، لَنعرب لكم، ومن خلالكم، لسائر أقرباء الفقيد المبرور وأصدقائه ومحبيه ولأسرته الفنية الكبيرة عن أحر التعازي وأصدق المواساة في رحيل رائد من رواد الأغنية المغربية".

وأضاف الملك أن الفنان الراحل "ساهم على مدى عقود في إثراء سجلها الغنائي المتنوع بما خلّفه من رصيد فني أصيل مفعم بأريج حبه الصادق لبلده ولتراثه الجميل، وبروح غيرته المكينة على ثوابت الأمة ومقدساتها".

وختم الملك تعزيته قائلا “فالله العلي القدير نسأل أن يعوضكم عن رحيله المؤلم جميل الصبر وحسن العزاء وأن يثيب الفقيد العزيز خير الجزاء على ما قدّمه من جليل الأعمال لفنه ولوطنه، ويتقبله في عداد الصالحين من عباده المنعم عليهم بالجنة والرضوان".


وأسلم الفنان المغربي القدير مساء أمس الخميس، الروح إلى باريها عن عمر ناهز الـ71 عاما.

وفارق محمود الإدريسي الحياة متأثرا بإصابته بفيروس كورونا المستجدّ.

وسبق لمصطفى أحريش، الأمين العام السابق للنقابة الحرة للموسيقيين المغاربة بالتيابة، أن أكد أن الفنان محمود الإدريسي أصيب بالجائحة العالمية.

وأكد أحريش أن نتائج التحاليل المخبرية التي أجريت له لكشف الفيروس كانت إيجابية منذ ثلاثة أيام.

وصرّح نائب الأمين العام السابق للنقابة الحرة للموسيقيين المغاربة في هذا السياق بأن الإدريسي أدخل إلى قسم الإنعاش في إحدى المصحات الخاصة بالدار البيضاء.