المزيد من الأخبار





آلاف الأردنيين "يزحفون" صوب الحدود الفلسطينية لنصرة إخوانهم


آلاف الأردنيين "يزحفون" صوب الحدود الفلسطينية لنصرة إخوانهم
ناظور سيتي ـ متابعة

شهدت المملكة الأردنية صبيحة اليوم الجمعة، زحف آلاف المواطنين الأردنيين، نحو الحدود الفلسطينية، أملا في الوصول إلى فلسطين لدعم شعبها الذي يتعرض لقصف إسرائيلي متواصل، وذلك بعد أن زلزلوا مواقع التواصل الاجتماعي بهاشتاغ "#يلا_على_الحدود".

وأفادت وكالة الأنباء "وفا"، بأنه قد توافد آلاف الأردنيين قبل ساعات على الحدود مع فلسطين، حاملين الأعلام الفلسطينية، بالإضافة إلى لافتات منددة بالاعتداءات الإسرائيلية في القدس وغزة، حيث من المقرر أن يؤدي المحتشدون صلاة الجمعة في منطقة الكرامة الحدودية.


وقد طالب المتجمهرون من سلطات بلادهم فتح الحدود من أجل فسح المجال أمام الراغبين في مؤازرة الشعب الفلسطيني.

وقد تصاعدت حدة المواجهات بين مسلحين فلسطينيين في قطاع غزة والجيش الإسرائيلي بشكل كبير، فيما قالت الأمم المتحدة إنها تخشى من تحول أعمال العنف إلى "حرب واسعة النطاق".

ونفذت إسرائيل مئات الضربات الجوية على القطاع، ما أسفر عن مقتل قيادي بحركة حماس، وتدمير ثلاثة مبان ضخمة.
وقالت إسرائيل إن مسلحين فلسطينيين أطلقوا أكثر من ألف صاروخ على مدى 38 ساعة، معظمها باتجاه تل أبيب.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، إنه يشعر "بقلق شديد" من أعمال العنف المستمرة.

دعت تونس والنرويج والصين مساء الأربعاء إلى عقد جلسة علنية طارئة جديدة الجمعة في مجلس الأمن الدولي بشأن التصعيد بين إسرائيل والفلسطينيين، في حين طالب 25 نائبًا بالكونغرس الأميركي وزير الخارجية بممارسة ضغوط دبلوماسية على إسرائيل لمنعها من تهجير سكان حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة.

وقد عقد مجلس الأمن الأربعاء اجتماعاً طارئاً مغلقاً ثانياً حول التصعيد بين إسرائيل والفلسطينيين، عارضت خلاله الولايات المتحدة مرة أخرى تبني قرار اعتبرت أنه سيؤدي إلى "نتائج عكسية".

بدوره، أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش دعمه لأي مبادرة أو خطوة من شأنها تخفيف حدة التصعيد وإعادة إحياء عملية السلام بين إسرائيل والفلسطينيين.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح