تدافع خطير بمعبر فرخانة يعجل بإغلاق بوابة الحدود... و مليلية تسير نحو فرض ضرائب جديدة


تدافع خطير بمعبر فرخانة يعجل بإغلاق بوابة الحدود... و مليلية تسير نحو فرض ضرائب جديدة
ناظورسيتي: نسيم الشريف

عرف معبر "فرخانة" الحدودي، بإقليم الناظور، اليوم الإثنين، تدافعاً خطيراً بين ألاف ممتهني التهريب المعيشي الذين كانوا يرغبون دخول مدينة مليلية المحتلة لممارسة نشاطهم التجاري اليومي.

ولم تتمكن نسبة واسعة من ممتهني التهريب من دخول جيب مليلية، بسبب الاكتظاظ الذي عرفه المعبر السالف ذكره، ونتيجة لإغلاق البوابة الحدودية من طرف السلطات الإسبانية، بعدما اتهمت مغاربة بإحداث الفوضى والاضطراب الأمني بالمنطقة.

وقالت مصادر صحفية إسبانية، أن سلطات الامن بمليلية، أدرجت أسماء مغاربة ضمن مذكرات بحث من أجل تقديمهم إلى العدالة، متهمة إياهم بإحداث الفوضى و أعمال تخريبية على بوابة الحدود، في وقت أعلن الحرس المدني اعتقال اربعة اخرين لنفس السبب.

ومن جهة ثانية، تعمقت أزمة التجار بمليلية و ممتهني التهريب بإقليم الناظور، وذلك بعد منع التجارة غير النمطية بمعبر بني انصار، ونقلها إلى فرخانة التي تحتوي على بوابة ضيقة تؤدي في الكثير من الأحيان إلى حدوث اكتظاظ غير مسبوق و مشاكل أخرى تؤثر بوجه خطير على سلامة الوافدين.

وأمام هذه المشاكل التي تمر بها المعابر الحدودية بين إقليم الناظور مليلية بشكل يومي منذ الصيف الماضي، تسعى الحكومة المحلية بالثغر المحتل فرض إجراءات تحاول من خلالها تقليص نسبة الوافدين بغرض استيراد السلع، وأكدت عن طريق رئيسها "خوان خوسي امبروضا"
انها ستسمح في الأفق فقط للمزدادين بإقليم الناظور من الدخول بدون تأشيرة.

ومن ضمن الإجراءات الأخرى، تحدثت مصادر إسبانية عن فرض الحكومة المحلية بمليلية، لرسومات جديدة وضرائب على مستوردي السلع، خاصة الملابس المستعملة، وفق ما أكده "امبروضا" على حسابه في الموقع الاجتماعي تويتر.

و قال "امبروضا"، ان حكومته ستتخذ عددا كبيرا من الاجراءات لحل المشاكل على الحدود مع إقليم الناظور. مؤكداً على أهمية خفض عدد الحمالين والمركبات التي تدخل يوميا إلى المدينة لنقل البضائع.

ومن بين هذه الإجراءات، إنشاء مركز لتوزيع المنتجات في باريو تشينو. والهدف من هذه المرافق، التي ستكون مفتوحة للتجار، تروم انشاء موقف للسيارات في الداخل، لتخفيض الضغط المروري بالجهة المقابلة. وسيوضع هذا المشروع باستثمار يتراوح بين ثلاثة وأربعة ملايين يورو، ستقدمه الدولة. وستكون فترة التنفيذ سنة ونصف أو سنتان.




1.أرسلت من قبل mohamed في 13/11/2017 16:30
le pain n est nu il est plus qu AMER.HARR LGHOUBZ FI BLADNA.

2.أرسلت من قبل عبد الله في 13/11/2017 17:38 من المحمول
Pik ya wlidi ...

3.أرسلت من قبل Adam في 13/11/2017 17:38 من المحمول
الحل الوحيد هو تطبيق پيزا الدخول إلى مليلية للمولودين خارج إقليم الناظور

4.أرسلت من قبل سعيد في 13/11/2017 18:10 من المحمول
نعم انها دولة الحق والقانون اللتي يتغنون بها ليل نهار على الشاشة التلفزيونية

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الأولى

ساكنة الناظور تستغيث من تصاعد ظاهرة "الحراكة" وتجمع على ضرورة تدخل كل الفاعلين

مندوبية السجون تكذب إشاعة زيارة "الشناقة" و"العشيقات" لمعتقلي حراك الريف بسجن عكاشة

ارتفاع مفاجئ لأسعار المحروقات بالمغرب وخبراء يكشفون السبب

بالفيديو.. إعتقال داعشي بمليلية يبلغ من العمر 21 سنة كان على استعداد تام لارتكاب أعمال ارهابية

تفكيك 5 شبكات للتهجير السري وحجز عدد من القوارب المطاطية والمحركات ومعدات التجديف

أعضاء بلدية الدريوش خرجو ليها نيشان.. البوكيلي يتهم المعارضة بعرقلة المشاريع وهكذا ردت عليه

البرلماني بلقاسم مير يثير غياب الأدوية المخصصة لمرضى سرطان الدم بجهة الشرق في سؤال لوزير الصحة