NadorCity.Com
 






تدابير جديدة في مجال النقل تنتظر أصحاب الشاحنات من هذا النوع


تدابير جديدة في مجال النقل تنتظر أصحاب الشاحنات من هذا النوع
شفيق الزروالي

يستعد المغرب لتطبيق تدابير جديدة في مجال النقل، تهم حظر قيادة الشاحنات التي يفوق عمرها 20 سنة، وهو قرار سيهم حوالي 22 من الحظيرة الوطنية للشاحنات، خاصة شاحنات الوزن الثقيل.

و قالت صحيفة الأحداث المغربية أنه بالإضافة إلى الفائدة الكبرى التي سيجنيها القطاع، والمتمثلة في خفض التلوث، فإنه بتغيير شاحنة للنقل الثقيل يزيد عمرها عن 10 سنوات، وما فوق، بأخرى عمرها خمس سنوات، سيتم اقتصاد استهلاك المحروقات بنسبة 15 لترا في كل 100 كيلومتر، وهو الاقتصاد الذي يصل إلى 51 لترا من المحروقات للشاحنة الواحدة سنويا.



1.أرسلت من قبل España في 15/02/2017 10:35
abghito atnasbo a3la alfo9raa rakom kaddoro ! wal hawla wala 9owata illa billah

2.أرسلت من قبل Moh في 15/02/2017 18:12 من المحمول
سيكون إجراء جد مهم لأنه سيريحنا من التلوث الصوتي ومن المنظر المقرف لهذه الشاحنات المهترئة التي تلوث وتزعج الساكنة في كثير من الأحياء.

3.أرسلت من قبل حمدي في 16/02/2017 01:47 من المحمول
انا مع هذا الإجراء . أقول اذا قدر الله وكان يسكن بجوارك احد ويملك مثل هذه الشاحنة ستحس آنذاك بمعنى التلوث البيئي بجميع أنواعه : الدخان ، الضجيج، الزيوت السوداء على الارض، ووو
المهم يجب إيجاد حلول مثلا السماح باستيراد شاحنات فتيةً وتخفيض الرسوم ا

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

حجز كمية مهمة من مخدر الكوكايين وتوقيف أربعة أشخاص في العروي والناظور

المجلس الإقليمي للناظور يجمتع ويصادق على إنجاز قناة تطهير السائل بأولاد بوطيب وتجديد أسطول الطاكسيات

مؤلم: نداء إنساني من نوع آخر لطفلة ناظورية أقصى ما تتمناه أن تمشي على رِجليْن اصطناعيين

سيدة سورية تضع حملها في العراء على الحدود الشرقية تثير موجة سخط عارمة في أوساط المواطنين

أزيد من 500 من سكان حي تاويمة و65 مهاجرا إفريقيا يستفيدون من خدمات قافلة طبية بالناظور

الحملة الطبية المجانية لجراحة العيون في دورتها الرابعة تنطلق بالناظور وسط إقبال كبير من طرف مرضى العيون

بني نصار.. إصابة شاب بكسر خطير في الساق بعد سقوطه من شاحنة كان مختبأ داخلها للهجرة الى أوروبا